تحطم مقاتلة أمريكية من طراز اف 18 بعد اصطدامها ببناية سكنية في فيرجينيا

المقاتلة من طراز اف 18 مصدر الصورة AP
Image caption بثت محطات التلفزيون المحلية صورا لموقع تحطم الطائرة

جرح نحو سبعة أشخاص جراء تحطم مقاتلة من طراز اف 18 تابعة للبحرية الأمريكية في وسط إحدى البلدات بولاية فيرجينيا.

وقد نجا طاقم المقاتلة المؤلف من شخصين، بينما أدى الحادث إلى اندلاع حريق وانهيار مبنى في جمع مايفير ميوس السكني في "فيرجينيا بيتش".

وأظهرت الصور التي بثتها وسائل الإعلام دخانا كثيفا يتصاعد من إحدى البنايات يعتقد أن الطائرة اصطدمت بها.

وذكرت محطة تلفزيون" دبليو تي كي ار" أن المقاتلة التي تحطمت مقرها قاعدة جوية في فيرجينيا وتابعة

ونقلت محطة تلفزيونية أخرى عن شاهد عيان قوله " كان هناك دخان أسود متصاعد من مؤخرة الطائرة، أعتقد في بداية الأمر إنه عادم الاحتراق ولكن الطائرة أخذت في السقوط شيئا فشيئا".

وأضاف الشاهد " رأيت طيارا واحدا فقط يقفز من الطائرة، وبعد لحظات اصطدمت الطائرة في بناية ورأيت ألسنة النيران".

وقالت شاهدة تقطن قرب المجمع السكني ان النار كانت مشتعلة في الطائرة قبل تحطمها

وصرح مسؤولون بان كل الاصابات بما في ذلك اصابات فردي طاقم الطائرة بسيطة. وخرج طاقم الطائرة المؤلف من اثنين سالمين باستخدام مقعدي الطائرة القاذفين قبل اصطدام الطائرة بالمباني في فيرجينا بيتش وعثر على احد الطيارين وكان مازال مربوطا في المقعد.

وقال الكابتن مارك ويسبيرجر في بيان من وزارة الدفاع الامريكية ان الطائرة"اصيبت بخلل ميكانيكي مفجع."

ويبعد مجمع مايفير ميوس نحو ثلاثة كيلومترات عن قاعدة اوشيانا ستيشن الجوية التابعة للبحرية حيث كانت الطائرة تتمركز.

وقال تيم رايلي قائد فرقة الاطفاء والانقاذ في فرجينيا بيتش ان اطقم الانقاذ بحثت عن اي سكان مصابين في خمسة مبان انهار العديد منها.

واضاف ان المحققين في موقع الحادث لمدة ثلاثة او اربعة ايام اخر بعد انتهاء البحث.

المزيد حول هذه القصة