باكستان تندب ضحايا تحطم طائرة البوينغ في اسلام آباد

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

خيمت مظاهر الحزن على باكستان بعد التأكد من مقتل جميع ركاب طائرة بوينغ 737 عائدة لشركة بهوجا فوق حي سكني لدى محاولتها الهبوط في مطار العاصمة اسلام آباد في ظروف جوية سيئة.

وبات في حكم المؤكد ان جميع من كان على متن الطائرة، التي كانت متوجهة من ميناء كراتشي جنوبي البلاد الى اسلام آباد والبالغ عددهم 127 ، قد لقوا حتفهم في الحادث.

وقد أجل عمال الاغاثة عملهم بالبحث عن الناجين في حطام الطائرة التي سقطت في قرية حسين آباد حتى صباح السبت الباكر. ولم تسفر اعمال البحث في العثور على اي احياء بين الحطام.

وقال مسؤولون إنه تم العثور على جهاز التسجيل (الصندوق الاسود) الخاص بالطائرة، وانه سيسلم الى الجهات التي ستتولى مهمة التحقيق في اسباب وقوع الحادث.

وكانت الطائرة، التي كانت تحمل على متنها 121 مسافرا وطاقما مكونا من ستة افراد، على وشك الهبوط في مطار اسلام آباد عندما وقع الحادث. واشارت تقارير الى حصول عواصف رعدية في المنطقة وقت تحطم الطائرة.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption أجلت اعمال البحث حتى صباح السبت

وتجمع اقارب وذوو ركاب الطائرة في مطاري كراتشي واسلام آباد انتظارا لانباء عن مصير ذويهم.

وقال مسؤول في شركة بهوجا في كراتشي إن الشركة تجري الترتيبات اللازمة لنقل فرد واحد من كل اسرة من اسر الضحايا جوا الى اسلام آباد.

اما مطار اسلام آباد، فقد سادته اجواء الصدمة والحزن. فقد شوهد احدهم وهو يصرخ "بنتاي ماتتا" قبل ان ينهار وهو في حالة صدمة، بينما قال خال البنتين - وتبلغان من العمر 18 و20 سنة - "لا نعلم ان كنا سنشاهد جثمانيهما ومتى سيحصل ذلك."

بينما شوهدت زارينا بيبي وهي تحاول اكتشاف ما اذا كان زوجها من ضمن ركاب الطائرة المنكوبة. وقالت بيبي "لقد اتصل بي قبل ان يغادر كراتشي، ولكني لا اعلم ان كان على متن هذه الطائرة ام لا."

ويقول مراسل بي بي سي حفيظ تشاتشار، الذي تمكن من الوصول الى مكان تحطم الطائرة، إن مقاعدها انتشرت على مساحة واسعة.

ويقول مراسلون إن عملية البحث عن جثث الضحايا ازدادت صعوبة بسبب الارض الموحلة.

وقال ساماب احمد، الذي شهد تحطم الطائرة، لبي بي سي "رأيت الطائرة تهوي ثم تندلع فيها النيران. لقد تحطمت فوق مبنى قد يكون مبنى سكنيا."

اما سيف الرحمن، وهو احد افراد فريق للانقاذ تابع للشرطة، فقد قال لتلفزيون جيو الباكستاني "لقد شب حريق في الحطام. لقد دمرت الطائرة تماما."

ونقلت وكالة فرانس برس عن المسؤول في الشرطة فاضل اكبر قوله إنها ستكون معجزة لو نجا احد من الحادث.

وكانت الطائرة قد اقلعت من مطار كراتشي في الساعة الخامسة عصرا بالتوقيت المحلي (12 غرينتش) وكان مقررا ان تهبط في مطار اسلام آباد في السابعة الا عشر دقائق.

يذكر ان شركة بهوجا شركة طيران صغيرة تأسست قبل عشر سنوات، الا انها صفيت بسبب المشكلات المالية. وقد عادت للعمل منذ فترة وجيزة فقط.

منع

وفي وقت لاحق، قال وزير الداخلية الباكستاني رحمن مالك إن امرا قد صدر بمنع مالك شركة بهوجا للطيران، التي تعود اليها طائرة البوينغ 737 التي تحطمت مساء امس قرب العاصمة اسلام آباد، من مغادرة البلاد.

وقال الوزير الباكستاني إنه تم ادراج اسم فاروق بهوجا في قائمة المنع مما يعني انه لن يتمكن من مغادرة باكستان، وهو اجراء يتخذ عادة بحق من يشتبه في ارتكابه فعلا جرميا.

المزيد حول هذه القصة