الانتخابات الفرنسية: ساركوزي يواجه هولاند في الجولة الثانية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أشارت نتائج الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة الفرنسية إلى أن المرشح الاشتراكي فرانسوا هولاند سيواجه الرئيس المنتهية ولايته نيكولا ساركوزي في جولة ثانية في 6 مايو/ أيار المقبل.

وأفادت التقديرات أن هولاند حصل على حوالي 28.6 في المئة من الاصوات، مما يجعله في موقع متقدم قد يؤهله لخلافة ساركوزي في قصر الأليزيه حيث حصل الأخير على 27.1 في المئة من الأصوات.

وبدا هولاند قادرا على اجتذاب أصوات أقصى اليسار وأنصار البيئة، بينما بدا أن قدرة ساركوزي على استقطاب اليمين متراجعة.

وعاد كل من الرئيس ساركوزي ومنافسه الاشتراكي فرانسوا هولاند يوم الاثنين الى أجواء الحملة الانتخابية بعد تمكنهما معا من المرور الى الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

وقد عرض ساركوزي على هولاند خوض ثلاث مناظرات انتخابية قبل جولة الإعادة المقررة في الشهر المقبل.

لكن هولاند لم يوافق سوى على خوض غمار مناظرة واحدة.

ويسعى المرشحان معا للفوز بأصوات الناخبين الذين صوتوا في الجولة الأولى لفائدة مرشحين آخرين ولا سيما لمرشحة أقصى اليمين التي حصلت على 17.9 بالمئة من اصوات الناخبين.

مصدر الصورة BBC World Service

ويقول مراسل بي بي سي في باريس كريستيان فريزر إن تفوق هولاند في المرحلة الأولى يعطي دفعة جيدة في المرحلة الثانية.

وقد سيطرت على الأجواء الانتخابية قضايا الاقتصاد الفرنسي وأزمة منطقة اليورو.

وتعد هذه المرة الأولى التي يفشل فيها رئيس فرنسي في الفوز بدورة رئاسية ثانية من الدورة الأولى للانتخابات، وذلك منذ بداية الجمهورية الخامسة عام 1958.

يذكر أن ساركوزي، الذي ظل في السلطة منذ عام 2007، واجه تسعة مرشحين منافسين في جولة الاقتراع الأولى.

وكانت نسبة مشاركة الناخبين عالية، وبلغت حوالي 80 في المئة.

بينما حصل جان لوك ميلانشون مرشح اليسار المدعوم من الحزب الشيوعي على 11.1 في المئة من الأصوات ليحل في المركز الرابع.

المزيد حول هذه القصة