تشافيز ينفي شائعات موته

تشافيز مصدر الصورة Reuters
Image caption تشافيز على شرفة قصر الرئاسة

نفى الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز عبرالتلفزيون المحلي شائعات ترددت عن أنه فارق الحياة أثناء العلاج من السرطان.

وكان تشافيز يتحدث عبر الهاتف من العاصمة الكوبية هافانا حيث يخضع للعلاج بالأشعة.

وقد خضع تشافيز للجراحة في شهر فبراير/شباط الماضي ومنذ ذلك الوقت سافر الى كوبا أكثر من مرة لمتابعة العلاج.

وقال عبر الهاتف "يبدو أننا سنتعود على هذه الشائعات، لأنها جزء مما تنتجه مختبرات الحرب النفسية، الحرب القذرة".

"علاج قاس"

وقال تشافيز ان علاجه يحقق نتائج، لكنه قاس ويتطلب إرادة قوية وتصميما، وانه بحاجة للراحة لكنه أحس أن عليه واجبات رسمية حتى أثناء تلقي العلاج.

واضاف أنه سيلتقي وزير الخارجية في هافانا لمناقشة وإصلاح قانون العمل.

وقال انه سيعود الى العاصمة الفنزويلية قاراقاس لمدة ثلاثة أيام في السادس والعشرين من ابريل/نيسان ثم يعود الى كوبا لاستئناف العلاج.

وكان صمت تشافيز غير المعتاد منذ سفره الى كوبا في الرابع عشر من ابريل/نيسان الجاري قد أثار موجة من الرسائل على شبكات التواصل الاجتماعي تكهنت بأنه قد يكون فارق الحياة.

وكان آخر ظهور علني له في الرابع عشر من ابريل/نيسان حين أعلن من على شرفة قصر الرئالسة في قاراقاس بأنه قد لا يحضر مؤتمر "الأمريكيتين" في كولومبيا المجاورة.