العثور على إصابة بمرض جنون البقر في كاليفورنيا

جنون البقر
Image caption يمكن أن يصاب البشر بجنون البقر وقد تؤدي الإصابة الى الوفاة

أكدت وزارة الزراعة الأمريكية العثور على إصابة بمرض "جنون البقر" في كاليفورنيا.

وهذه هي الحالة الرابعة للإصابة بالمرض في التاريخ الأمريكي، وقال مسؤول في الوزراة ان تصدير لحوم الأبقار لن يتأثر بالحالة.

وقال المسؤول "ليس هناك أي خطر على الصحة البشرية والحيوانية ".

وعثر على أول إصابة بمرض جنون البقر في الولايات المتحدة عام 2003.

وقال المسؤول الأمريكي ان البقرة المصابة لم تدخل في سلسلة التوريد الغذائي، لذلك "فلا داعي للقلق" على حسب قوله.

وقد اكتشفت حالة الإصابة أثناء عملية فحص روتيني الذي يفحص بموجبه 40 ألف بقرة سنويا.

وقالت كندا انها لا تتوقع أن تتأثر التجارة بينها وبين الولايات المتحدة بالحالة.

وتؤدي حالة الإصابة بمرض جنون البقر الى نفوق الحيوان، كما تؤدي اصابة الإنسان بالمرض ذاته إلى الوفاة.

ويؤدي المرض الى حدوث أعراض تبدأ بتغيرات في الشخصية ثم اختلال في الوظائف وأخيرا الموت.

ومع أن اللحوم الماصبة لا ينظر إليها كمصدر للمرض الا ان أمكانية الإصابة من خلال نقل الدم من شخص الى شخص تشكل مصدر قلق في بريطانيا.

وقالت وزارة الزراعة الأمريكية إن المرض لا ينتقل من خلال الحليب.

وتفيد الوزارة انه كانت هناك 29 حالة إصابة في أنحاء العالم عام 2011.

المزيد حول هذه القصة