فصل جندي مارينز امريكي لانتقاده اوباما

شتاين مصدر الصورة AP
Image caption قال شتاين على فيسبوك إنه لن يطيع الرئيس الامريكي اذا كان في ذلك انتهاك لحقوق المواطن الامريكي.

تقرر فصل جندي امريكي في قوات المارينز اثر انتقاده الرئيس الامريكي باراك اوباما على فيسبوك.

وسيعاقب السارجنت غاري شتاين بالفصل من الخدمة لانتهاك القواعد التي تنظم ما يمكن للجنود وافراد الجيش قوله.

وسيؤدي فصل شتاين، الذي عمل في قوات المارينز لمدة 10 سنوات، إلى حرمانه من اي مستحقات نقدية او غيرها من المستحقات.

وكان شتاين قد قال على فيسبوك إن آراءه التي يصف فيها اوباما بالعدو آراءه هو فقط ولا تمثل غيره.

وقد وضع شتاين في صفحته على فيسبوك صورة اوباما ضمن ملصقات الدعاية لعدد من الافلام من بينها فيلم "الاحمق".

وكانت لجنة تأديبية قد اوصت في الشهر السابق بفصل شتاين من العمل في المارينز.

وكان شتاين قال للجنة التأديبية إنه لن يطيع اوامر الرئيس اذا كان فيها انتهاك لحقوق المواطن الامريكي.

وقال المدعون إن شتاين تجاهل تحذيرات الجنود الاعلى منه رتبة وان تعليقاته على فيسبوك تخرق اللوائح العسكرية.

وللجيش الامريكي قواعد تحد من حرية الجنود وافراد الجيش على الحديث، بما في ذلك انتقاد الرئيس الذي يشغل ايضا منصب القائد الاعلى للقوات المسلحة الامريكية.

ويقول مؤيدو شتاين، ومن بيهم عضوان في الكونغرس واتحاد الحريات المدنية الامريكي، إن تعليمات وزارة الدفاع غامضة ويصعب فهمها.