إدانة رئيس ليبيريا السابق تشارلز تايلور بالتواطؤ بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية

تايلور مصدر الصورة AFP
Image caption أول رئيس دولة سابق يدان من محكمة دولية منذ محاكمات نوريمبيرغ الشهيرة بعد الحرب العالمية الثانية.

أدانت محكمة دولية خاصة في لاهاي الرئيس الليبيري السابق تشارلز تايلوربالتواطؤ بارتكاب جرائم حرب وجرائم أخرى ضد الإنسانية خلال الحرب الأهلية في سيراليون المجاورة في التسعينيات.

وحوكم تايلور أمام المحكمة الخاصة التي شكلت لمحاسبة المسؤولين عن جرائم الحرب الأهلية في سيراليون، ووجه إليه الإدعاء إحدى عشرة تهمة تشمل القتل والاغتصاب واستخدام الأطفال جنودا في الحرب.

وبذلك يكون تايلور أول رئيس دولة سابق يدان من محكمة دولية منذ محاكمات نوريمبيرغ الشهيرة بعد الحرب العالمية الثانية.

وجرت محاكمة الرئيس الليبيري السابق منذ نحو خمس سنوات أمام المحكمة المنعقدة في مدينة لاهاي الهولندية، وهي أيضا مقر المحكمة الجنائية الدولية.

وقال الادعاء إن تايلور ساند متمردي سيراليون الذين قتلوا الآلاف خلال الحرب الأهلية التي عصفت بسيراليون بين عامي 1991 و2002.

وأسفرت الحرب في سيراليون عن مقتل 50 ألف شخص بينهم آلاف شوهت جثثهم وقطعت اوصالهم بواسطة المتمردين الذين اتهم تايلور بدعمهم.

المزيد حول هذه القصة