ملياردير استرالي يبني سفينة تيتانيك ثانية

الثري الاسترالي كليف بالمر مصدر الصورة AP
Image caption قال بالمر ان تيتانيك الجديدة ستكون جاهزة للابحار في عام 2016.

كلف الثري الاسترالي كليف بالمر شركة صينية تملكها الدولة لبناء سفينة جديدة على غرار تيتانيك وبمواصفات القرن الحادي والعشرين التكنولوجية.

وقال ملياردير صناعة التعدين لوسائل الاعلام الاسترالية إن بناء السفينة سيبدأ في نهاية هذا العام، وستكون جاهزة للابحار في عام 2016.

واضاف إن الخطة تقضي بأن تكون السفينة مشابهة بأكبر قدر ممكن لسفينة تيتانيك الاصلية في تصميمها ومواصفاتها مع استخدامها لتكنولوجيا حديثة.

وأكد بالمر أنه وقع مذكرة تفاهم مع شركة سي اس سي جنلينغ الصينية لتصنيع السفن لبناء هذه السفينة.

واضاف في بيان له ان "كل قطعة منها ستكون بفخامة قطع تيتانيك الاصلية، بيد أنها ستكون بالمواصفات التكنولوجية للقرن الواحد والعشرين ومزودة بأحدث نظم الملاحة والسلامة والامان".

في الذكرى المئوية

وجاء الاعلان بعد أسابيع من الذكرى المئوية لحادثة غرق السفينة تيتانيك.

وتعد تيتانيك من أكثر السفن فخامة في زمنها، قبل ان تصطدم بجبل جليدي اثناء رحلتها الاولى من ساوثمبتون الى نيويورك، لتغرق في 15 ابريل عام 1912 ما اسفر عن مقتل اكثر من 1500 شخص.

مصدر الصورة PA
Image caption تعد تيتانيك من أكثر السفن فخامة في زمنها

وقال بالمر في رد على سؤال من الصحفيين فيما إذا كانت تيتانيك الجديدة عرضة للغرق ايضا "بالطبع ستغرق اذا احدثت ثقبا فيها".

وخُطط لان تبحر السفينة الجديدة من لندن إلى نيويورك أواخر عام 2016 اذا سارت الامور كما هو مخطط لها.

وقال متحدث باسم بالمر لوسائل الاعلام الاسترالية إن كلفة بناء السفينة لم تعرف بعد.

ووسع قطب صناعة التعدين، وهو اصلا من كوينزلاند ويمتلك علاقات قوية مع الصين، من نطاق أعماله ليشمل السياحة. اذ يملك منتجعا فاخرا في شاطئ سنشاين ويعتزم بناء اسطول من سفن نقل الركاب الفاخرة.

وقد أعلن خطته لبناء سفينة تيتانيك بديلة في اليوم نفسه الذي كشف فيه في مؤتمر صحفي منفصل عن خوضه سباق التنافس في الانتخابات الفيدرالية المقبلة.

المزيد حول هذه القصة