بان كي مون يدعو الغرب للقيام بخطوات إضافية لرفع العقوبات عن بورما

بان كي مون مصدر الصورة Reuters
Image caption بان كي مون أول مسؤول غربي يلقي خطابا أمام البرلمان البورمي

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الغرب إلى القيام بخطوات اضافية لرفع العقوبات السياسية والاقتصادية عن بورما لدعم الحكومة مقابل اصلاحاتها السياسية.

وكان الاتحاد الاوروبي قد علق الاسبوع الماضي كل العقوبات السياسية والاقتصادية على بورما باستثناء الحظر على الاسلحة فيما استبعدت الولايات المتحدة رفع الحظر في الوقت الراهن.

لكن بان كي مون طالب في أول خطاب لشخصية غربية أمام البرلمان البورمي اليوم الاثنين في العاصمة نايبداو بمبادرات أقوى من جانب الغربيين.

وقال الأمين العام للمنظمة الدولية " أرحب بالاجراءات التي اتخذها المجتمع الدولي حتى الآن لكن عليه القيام بالمزيد".

تعاون

وأضاف بان كي مون "ليس لدي اي شك بأن بورما ستستعيد سريعا مكانها كعضو محترم ومسؤول في المجموعة الدولية" مشيدا بالتعاون بين الرئيس ثان سين وزعيمة المعارضة اونغ سان سو تشي.

وقال بان كي مون إن " الرئيس ثان سين وأونغ سان سو تشي أظهرا ثقة وحسا لازمين من أجل النظر إلى ما هو أبعد من السياسة نحو المصالح العليا للامة".

لكنه دعا أيضا البلاد إلى بذل "المزيد من الجهد للتقدم نحو مصالحة وطنية كاملة" مؤكدا ضرورة الافراج عن السجناء السياسيين الذين لا يزالون قيد الاعتقال.

وكان من المفترض أن يلقي بان كي مون خطابه بحضور اونغ سان سو تشي لكن أحزاب المعارضة أعلنت الأسبوع الماضي مقاطعتها جلسات البرلمان بسبب خلاف مع الحكومة على أداء القسم.

إلا أن اونغ سان سو تشي أعلنت في وقت لاحق موافقتها على انهاء مقاطعة البرلمان وأداء اليمين من أجل تنحية الخلاف مع الحكومة.

وقال مسؤولون في حزب سو تشي إنهم قد يحضرون جلسات البرلمان اعتبارا من الاربعاء.

وقالت سو تشي "كبادرة احترام لرغبة الشعب وأخذ طلبات النواب عن الاحزاب الديمقراطية والمستقلين في عين الاعتبار قررنا حضور جلسات البرلمان".

وأضافت "سنتوجه الى هناك في أسرع وقت ممكن ونؤدي القسم ونحضر جلسات البرلمان."

وأوضحت سو تشي انها ستجتمع مع بان كي مون الامين العام للامم المتحدة في يانجون يوم الثلاثاء.

المزيد حول هذه القصة