اندونيسيا: فقدان طائرة ركاب روسية الصنع اثناء رحلة استعراضية

سوخوي مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الطائرة المفقودة من طراز سوخوي 100 سوبرجت

تقول التقارير الاخبارية الواردة من اندونيسيا إن طائرة ركاب روسية الصنع من طراز سوخوي 100 النفاثة المتطورة، وعلى متنها 44 راكبا فقدت اثناء قيامها برحلة استعراضية الاربعاء.

وقال مسؤول، ملحق بوفد شركة سوخوي كان قد وصل الى اندونيسيا لعرض الطائرة، إنها اختفت من شاشات الرادار اثناء رحلة كان مقررا لها ان تستغرق 30 دقيقة، وان طائرات مروحية ارسلت للبحث عن مكان اختفائها.

وأكدت خدمات الطواريء الاندونيسية من جانبها اختفاء الطائرة.

فقد قال غاغاه براكوسو، الناطق باسم وكالة البحث والانقاذ الاندونيسية، إن على متن الطائرة 46 راكبا - بضمنهم طاقمها - عندما اختفت من شاشات اجهزة الرادار اثناء تحليقها في أجواء بلدة بوغور في اقليم غربي جاوة.

وقال الناطق في تصريحات نقلتها وكالة فرانس برس "نواصل بحثنا عن الطائرة، ولسنا متأكدين بعد ما اذا تحطمت ام لا."

وكانت الطائرة قد اقلعت من مطار حليم بيرداناكوسوما شرقي العاصمة الاندونيسية جاكارتا - المستخدم للرحلات العسكرية وبعض الرحلات التجارية - في الساعة الثانية بعد ظهر الاربعاء بالتوقيت المحلي.

وقال الناطق باسم وكالة البحث والانقاذ إن الطائرة هوت من ارتفاع 10 آلاف قدم الى 6 آلاف قدم بشكل مفاجيء في الساعة الثانية و50 دقيقة.

من جانبه، قال هيري باكتي، مدير وحدة الطيران التابعة لوزارة النقل الاندونيسية، إن الطائرة كانت تقوم بثاني رحلة استعراضية في اندونيسيا، وان معظم ركابها كانوا من الضيوف المدعوين.

يذكر ان الطائرة النفاثة طائرة ركاب متوسطة المدى تبلغ حمولتها 100 راكب، وهي باكورة المنتجات المدنية لشركة سوخوي المعروفة بتصنيع الطائرات الحربية.

المزيد حول هذه القصة