واشنطن تتوقع موافقة بكين قريبا على سفر المعارض تشن للخارج

المعارض الصيني مصدر الصورة Reuters
Image caption منحة الدراسة في أمريكا اقتراح لإنهاء الأزمة

توقعت الولايات المتحدة ان تسمح الصين قريبا للمعارض تشن غوانغتشينغ بالسفر إلى الخارج.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية فيكتوريا نولاند إن المعارض الصيني عرضت عليه منحة للدراسة في جامعة أمريكية ما يسمح له بالحصول على تأشيرة دخول للولايات المتحدة بشكل طبيعي وأن يصطحب أيضا زوجته وأطفاله.

وأوضحت نولاند أن الحكومة الأمريكية ستمنح الأولوية الفورية لطلب تأشيرة تشن غوانغتشينغ وأسرته.

وقالت إن بلاها تتوقع من السلطات الصينية أن توافق بشكل سريع على طلب غوانغتشينغ للحصول على تصريح للسفر.

وعرضت على المعارض الصيني منحة للدراسة في جامعة نيو يورك وقام بترتيب الإجراءات جيروم كوهين أستاذ القانون بالجامعة.

وقال كوهين لوكالة أسوشيتدبرس إن هذا أفضل مخرج بالنسبة " للحكومة الصينية وحكومتنا وتشين وأسرته".

وفي وقت سابق نسبت وكالة أنباء "شينخوا" الصينية الى المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية القول "اذا كان يرغب بالدراسة في الخارج بإمكانه التقدم بطلب كأي مواطن صيني من خلال القنوات الرسمية المعتادة".

وفي ختام منتدى الحوار الاستراتيجي السنوي بين الولايات المتحدة والصين في بكين وصفت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون البيان الصيني بالمشجع.

وأضافت في مؤتمر صحفي ببكين أن تقدما تحقق من أجل أن يكون لتشين" المستقبل الذي يريده".

وأكدت كلينتون ان السفير الأمريكي في بكين اتصل يوم الجمعة بالمعارض الصيني وأن طبيبا من السفارة زاره في المستشفى الذي يعالج فيه ببكين.

كان تشن قد أجرى اتصالا هاتفيا مع لجنة في الكونغرس الأمريكي وعبر عن قلقه على سلامة عائلته وطلب لقاء وزيرة الخارجية الأمريكية.

وكان المعارض الصيني قد لجأ إلى السفارة الأمريكية ببكين لستة أيام ثم غادرها متحدثا عن تلقي عائلته لتهديدات.

يشار إلى ان السلطات الصينية وضعت الشهر الماضي تشن وهو ضرير قيد الإقامة الجبرية في منزله.

وأثارت قضيته توترا جديدا في العلاقات الأمريكية الصينية، وألقت بظلالها على منتدى الحوار الاستراتيجي بين البلدين.

المزيد حول هذه القصة