الائتلاف الحاكم في اليونان يفقد الاغلبية في الانتخابات البرلمانية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

اظهرت النتائج شبه النهائية للانتخابات البرلمانية في اليونان تكبد حزبا الائتلاف الحاكم خسائر كبيرة، حيث حصل الحزبان على 32.4% فقط بعد فرز نحو 95 في المئة من الاصوات، طبقا لما اعلنته وزارة الداخلية.

وكان الحزبان، وهما حزب الديمقراطية الجديدة المحافظ وحزب الباسوك الاشتراكي، قد حصلا في الانتخابات الماضية التي اجريت عام 2009 على 77 في المئة من الاصوات.

ويتبنى الحزبان خططا تقشفية صارمة من اجل الحصول على حزم انقاذ مالي لمساعدة اليونان على تجاوز ازمة الديون.

وقد اوحت النتائج الجزئية التي اعلنت في وقت اسبق أن الحزبين الرئيسين يواجهان الفشل في الفوز بالاغلبية في البرلمان اليوناني لضمان تشكيل حكومة ائتلافية.

كما كشفت النتائج ذاتها عن تقدم حزب الائتلاف اليساري المناهض لخطة الانقاذ الاوروبية على 16.06% لتضعه في المركز الثاني.

مصدر الصورة AP
Image caption زعيم حزب الديمقراطية الجديد انطونيو ساماراس

ويشعر قطاع كبير من الشعب اليوناني بالغضب من اجراءات التقشف القاسية التي فرضتها الحكومة مقابل الحصول على مساعدات دولية سخية لاقالتها من عثرتها المالية.

وتعتبر قدرة اي حكومة جديدة على المضي قدما في برنامج التقشف امرا حاسما لاستمرار تدفق حزم الانقاذ المالي من الاتحاد الاوروبي والبنك المركزي الاوروبي وصندوق النقد الدولي.

المزيد حول هذه القصة