مقتل جندي من الناتو على يد رجل يرتدي زي الجيش الأفغاني

شعار الناتو والعلم الأفغاني
Image caption يتنشر جنود الناتو في الأراضي الأفغانية

قتل جندي من قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) الجمعة في شرق افغانستان على يد رجل يرتدي لباس الجيش الافغاني.

واعلنت قوات إيساف، المكلفة بتدريب الجيش الأفغاني، أنه يجري تحقيق في الحادث.

وهذا هو العسكري رقم 20 من قوات التحالف الذي يقتل على يد رجال شرطة أو جنود أفغان خلال عام 2012.

ولم تكشف قوات إيساف المزيد من التفاصيل عن دوافع الهجوم أو جنسية الجندي القتيل، إلا أن غالبية جنود الناتو المنتشرين في تلك المنطقة من الأمريكيين.

يذكر أن عسكريين وموظفين مدنيين من حلف الناتو يقومون بتدريب الجنود وعناصر الشرطة الأفغان.

ومن المقرر أن تتولى القوات الأفغانية الاشراف على المهام الأمنية في البلاد عقب انسحاب القوات الدولية المقرر في نهاية عام 2014.

وينشط عناصر حركة طالبان في جنوب افغانستان وشرقها، حيث يستهدفون القوات الحكومية وقوات إيساف.

ويقوم المتمردون، بشكل متزايد، باختراق القوات الافغانية لقتل عسكريين اجانب ما ينسف الثقة الهشة بين الحلف الاطلسي والقوات الافغانية.