الاف الاسبان يتظاهرون في ذكرى احتجاجات "غاضبون"

اسبانيا مصدر الصورة
Image caption مظاهرات حركة الكرامة في مدريد

تجمع عشرات الاف المحتجين في المدن الاسبانية لاحياء الذكرى السنوية الاولى لاحتجاجات "غاضبون".

وفي العاصمة مدريد تجمع المحتجون في الميدان الرئيسي وسط المدينة.

وكانت حركة غاضبون تشكلت ضمن موجة الغضب الشعبي على اثار اسوأ ازمة اقتصادية تعاني منها اسبانيا منذ عقود.

ووصل معدل البطالة الى مستوى قياسي جديد في ابريل/نيسان، واعلنت الحكومة مؤخرا عن اجراءات تقشف اقتصادي جديدة.

ويقول مراسل بي بي سي في اسبانيا غاي هدجكور ان اعداد المتظاهرين في مدريد كانت كبيرة بما يتفق مع توقعات منظمي الاحتجاجات.

ونقلت وكالة رويترز عن احدى المتظاهرات وتدعى صوفيا رويز قولها: "الهدف اليوم هو استعادة الاماكن العامة، كما انها طريقة للاحتفال باننا تواجدنا لمدة عام واننا سنظل حتى يتغير النظام او يستمعون لنا ويأخذون مطالبنا في الاعتبار".

وكان اعضاء حركة غاضبون نصبوا خيمة احتجاج العام الماضي في ميدان بورتا دل سول الرئيسي في مدريد الا ان السلطات قالت انها ستمنع مبيت اي من المحتجين في الميدان.

وانتقد البعض حركة غاضبون بانها لم تؤثر كثيرا في السياسة الاسبانية على مدى العام المنصرم.

وكانت حكومة المحافظين برئاسة ماريانو راجوي، التي انتخبت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قررت المزيد من خفض الميزانية وزيادة الضرائب.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن المتحدثة السابقة باسم حركة غاضبون نويليا مورينو قولها: "هذا سباق لمسافة طويلة، لا يمكن لاحد ان يغير النظام السياسي في يوم واحد ولا عام واحد، اذ يتطلب الامر وقتا".

وشهدت عدة مدن اوروبية احتجاجات مماثلة في اطار يوم احتجاجات عالمي دعت اليه حركة "احتلوا".

وفي لندن تجمع مئات المتظاهرين خارج كاتدرائية سان بول، حيث كانت هناك خيمة اعتصام ازيلت في فبراير/شباط، وسار المتظاهرون في حي المال والاعمال في العاصمة البريطانية.

ومن بين الدول الاخرى التي شهدت احتجاجات البرتغال وايطاليا وبلجيكا والمانيا.

المزيد حول هذه القصة