مظاهرات في اسبانيا في الذكرى الاولى للاحتجاجات ضد التقشف

مخيم الغاضبون في ميدان بويرتا ديل سول في مدريد مصدر الصورة
Image caption اصدرت السلطات الاسبانية تصريحا مؤقتا لاجراء مظاهرات في ميدان بويرتا ديل سول في وسط مدريد

يجري نشطاء اسبانيون يعرفون باسم "الغاضبون" عشرات المسيرات في اسبانيا إحياء للذكرى الاولى لبدء حركتهم الاحتجاجية ضد إجراءات التقشف في البلاد.

واصدرت السلطات الاسبانية تصريحا مؤقتا لاجراء مظاهرات في ميدان بويرتا ديل سول في وسط مدريد، ولكنها ستمنع اي محالة لاقامة مخيم احتجاجي على غرار المخيم الذي اقيم على مدى شهر العام الماضي.

وتحت شعارات "احتلوا الشارع" و"لسنا سلعا في ايدي السياسيين ورجال المصارف"، دعا الغاضبون الى تنظيم تظاهرات في حوالى ثمانين مدينة في البلاد بينها برشلونة.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة سورايا ساينز دو سانتاماريا "تم تحديد فترات زمنية للاحتجاج. وهذه التجمعات غير مسموحة بعد انقضاء هذه الفترات".

واضافت "بعد هذه الفترات الزمنية يكون القانون قد تعرض للخرق، وستتصرف الحكومة بالتأكيد بما يؤدي الى احترام القانون".

ولم يعرف حتى الآن عدد الذين سيشاركون في الاحتجاجات ضد اجراءات التقشف الغير مسبوقة في اسبانيا.

ويرى الغاضبون أن حركتهم حققت نجاحا ملموسا يتمثل في اعطاء زخم لمناهضة مصادرات شقق ومنازل العائلات التي تعاني من ديون كبيرة ولا تتمكن من سداد الرهن العقاري لمنازلها.

المزيد حول هذه القصة