اليونان: تضاؤل الآمال في امكانية تشكيل ائتلاف حاكم

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أكد حزب اليسار الديمقراطي اليوناني المعتدل انه لن يشارك في ائتلاف جديد مع الاحزاب المؤيدة للتقشف دون مشاركة حزب سيريزا اليساري المتطرف.

وكان الرئيس اليوناني قد حض الاحزاب السياسية الاربعة الرئيسية بما فيها حزب الديمقراطية الجديدة (يمين الوسط) وحزب باسوك الاشتراكي على تشكيل حكومة طوارئ لتجنب اللجوء إلى انتخابات جديدة.

ولكن سيريزا قال إنه لن يحضر المفاوضات الحزبية لأنه لا يمكن ان يدعم ائتلافا يؤيد سياسة التقشف.

وكان الناخبون اليونانيون قد رفضوا في الانتخابات العامة التي جرت الاسبوع الماضي السياسات التقشفية التي فرضها الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي على اليونان.

ومن المقرر ان يجتمع وزراء مالية الاتحاد في بروكسل في وقت لاحق من يوم الاثنين لناقشة الازمة اليونانية المستمرة.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption كان الناخبون اليونانيون قد رفضوا في الانتخابات العامة التي جرت الاسبوع الماضي السياسات التقشفية التي فرضها الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي

ويقول مراسل بي بي سي في العاصمة البلجيكية غافين هيويت إن المؤسسة السياسية الحاكمة في اليونان تخشى ان تحقق الاحزاب المناوئة للتقشف - وهو شرط لبرنامج انقاذ الاقتصادي اليوناني المتهاوي - نصرا جديدا اذا ما صير الى اجراء انتخابات جديدة.

ويضيف مراسلنا ان اليونان قد تضطر الى الخروج من منطقة اليورو في نهاية المطاف، خصوصا وان الزعماء الاوروبيين في غير وارد اعادة التفاوض حول برنامج الانقاذ على ما يبدو.

ويقول مراسلنا إن احد المؤشرات لما قد تأتي به الايام المقبلة يتمثل في قيام عدد من محافظي المصارف المركزية الاوروبيين بالحديث علنا عن النتائج المترتبة على خروج اليونان من العملة الاوروبية الموحدة.

المزيد حول هذه القصة