واشنطن تجمد ارصدة مالية لدعم عملية الانتقال السياسي في اليمن

اليمن مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تدعم واشنطن عملية الانتقال السياسي في اليمن

أمر الرئيس الامريكي باراك اوباما يوم الاربعاء بتجميد اصول اي شخص تعتبره الولايات المتحدة معرقلا لخطة الانتقال السياسي التي تدعمها في اليمن.

ونشر البيت الابيض نسخة من الامر التنفيذي لم تتضمن اسماء اشخاص او منظمات، وقال إن الامر يستهدف "اعضاء بعينهم في الحكومة اليمنية واخرين".

يأتي ذلك بعد ان صعدت واشنطن من هجماتها التي تشنها باستخدام الطائرات بدون طيار على اليمن منذ تولي الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي منصبه في فبراير/ شباط الماضي.

وقالت وزارة الدفاع الامريكية إنها استأنفت ارسال المدربين العسكريين إلى اليمن

وقال مصدر أمريكي إن هذا القرار يعتبر "رادعا" او "ليوضح ان من يتورط او من يفكر بتعطيل عملية الانتقال السياسي" ليفكر مجددا.

واضاف التقرير ان الموظف الحكومي سمح له بمناقشة القرار والتعليق عليه شرط الابقاء على عنصر السرية.

وتدعم واشنطن عملية الانتقال السياسي في اليمن والتي نصبت عبد ربه منصور هادي رئيسا لليمن خلفا للرئيس السابق علي عبد الله صالح بعد مظاهرات واحتجاجات نتج عنها انشقاق في صفوف الجيش، الامر الذي هدد بإشعال حرب اهلية في البلاد.

المزيد حول هذه القصة