إيطاليا تستدعي سفيرها في الهند احتجاجا على معاملة بحارة إيطاليين

ماريو مونتي مصدر الصورة Getty
Image caption تدخل رئيس الوزراء الإيطالي بالقضية

استدعت إيطاليا سفيرها في الهند احتجاجا على تعامل الحكومة الهندية مع قضية تتعلق باتهام اثنين من عناصر البحرية الإيطالية بالقتل.

وأسهم استدعاء السفير الجمعة في تصعيد الأزمة القائمة بين البلدين.

ووجهت الاتهامات للرجلين، وهما من أفراد الشرطة البحرية المكلفة بحراسة إحدى السفن التجارية، بإطلاق النار على صيادين هنديين في شهر فبراير/شباط الماضي.

ويتوقع أن يمثل المتهمان أمام المحكمة للنظر في الإفراج عنهما بكفالة.

وقال نائب وزير الخارجية الإيطالي ستافان دي ميستورا الذي زار الهند بهدف اقناع الحكومة الهندية بنقل المتهمين الى مركز اعتقال إيطالي، إن استدعاء السفير الإيطالي جاء بعد فشل الجهد الدبلوماسي.

وجاءت الخطوة بعد مكالمات هاتفية عدة من رئيس الوزراء الإيطالي ماريو مونتي إلى نظيره الهندي مانموهان سينج، وزيارة لوزير الدفاع الإيطالي الى الهند.

وتقول ايطاليا انه يجب أن تكون السلطات القضائية الايطالية هي من يتعامل مع القضية لأن الحادث وقع في المياه الدولية.

وتقول الحكومة الهندية ان لا سلطة لها على القضية لأنها من اختصاص القضاء.

وقللت وزارة الخارجية الهندية من أهمية استدعاء السفير الإيطالي بينما قال نائب وزير الخارجية الإيطالي ان الخطوة تهدف الى إرسال رسالة احتجاج قوية الى الهند.

وكانت التهم قد وجهت لرجلي الأمن بعد عملية إطلاق النار بوقت قصير، ويمكن أن يصدر بحقهما حكم بالسجن مدى الحياة او الإعدام.

ووفقا للقانون الإيطالي تقدم لوائح الاتهام بشكل نهائي بعد أن تنتهي الشرطة من التحقيق.