قمة الثماني: كاميرون يلتقي اوباما في كامب ديفيد

اوباما وكاميرون مصدر الصورة Reuters
Image caption اجرى كاميرون محادثات ثنائية مع أوباما بشأن منطقة اليورو والاقتصاد العالمي.

اجرى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون محادثات ثنائية مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما في شأن منطقة اليورو والإقتصاد العالمي.

ويقول مراسل بي بي سي نورمان سميث إن المحادثات جرت في كامب ديفيد، حيث يجتمع زعماء دول مجموعة الثماني الكبار.

وقال كاميرون بعد لقائه اوباما إن القمة تحقق "تقدما جيدا" في قضية منطقة اليورو، ولكن ثمة "شعور بالحاجة الملحة" (لحل هذه القضية).

ويقول مراسلنا إنه على الرغم من الظهور السريع للازمة الا أنه لم يكن ثمة شعور بحل قريب لها.

وقد رحب الرئيس أوباما بقادة مجموعة الثماني في وقت متأخر الجمعة، وناقش القادة المجتمعون المواجهة مع ايران وكوريا الجنوبية في شأن برنامجيهما النوويين والاوضاع المضطربة في سوريا.

ومن المتوقع أن تكون الازمة في منطقة اليورو على رأس جدول اعمال القمة، التي يجتمع فيها زعماء الولايات المتحدة والمانيا وفرنسا وبريطانيا واليابان وروسيا وايطاليا وكندا على مدى يوم كامل من المحادثات في المنتجع الرئاسي الواقع الى الشمال من العاصمة الامريكية واشنطن.

وقد حذر رئيس الوزراء البريطاني كاميرون الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند من ان بريطانيا لن توافق على فرض ضريبة على التحويلات المالية.

وقال كاميرون عندما كان في طريقه الى لقاء مع الرئيس الفرنسي الجديد انه ليس "اجراء معقولا".

واضاف كاميرون ان قادة منطقة اليورو بحاجة للقيام بفعل سريع لحل الازمة اليونانية.

واوضح رئيس الوزراء البريطاني ان ذلك من مصلحة بريطانيا ايضا، "لاننا نريد منطقة يورو نامية ناجحة على ابوابنا وليست غير مستقرة كما هي الان".

والتقى كاميرون وهولاند لأول مرة في محل اقامة السفير البريطاني في واشنطن قبيل سفرهما إلى ماريلاند لحضور القمة.

المزيد حول هذه القصة