إعتقال ضابط كبير رابع في الجيش المكسيكي للاشتباه في علاقته بتهريب المخدارت

المكسيك مصدر الصورة Reuters
Image caption عصابات المخدرات تتعرض لهجمات مستمرة منذ ست سنوات

ألقت السلطات المكسيكية القبض على ضابط رابع رفيع الرتبة بالجيش للاشتباه في صلاته بعصابة كبيرة للاتجار في المخدرات.

وأعلنت وزارة الدفاع المكسيكية أنه جرى احتجاز العميد سيلفيو هيرنانديز سوتو للاستجواب.

وكان قد جرى اعتقال ثلاثة جنرالات من بينهم نائب لوزير دفاع سابق، يوم الثلاثاء الماضي في إطار تحقيقات جارية في القضية.

ويواجه هؤلاء تهما بالضلوع في علاقة مع عصابة بيلتران ليفا، وهو ما ينكره الجنرالات الثلاثة.

وبعد تقاعده من الخدمة عام 2002 أصبح سوتو قائدا رفيع المستوى في الشرطة في ولاية سينالوا، على ساحل المكسيك المطل على المحيط الهادئ.

وتقول وزارة الدفاع إن التحقيقات الجارية معه والجنرالات الآخرين تستند إلى قضية تعود إلى عام 2009.

وكان الجنرالان توماس أنجيليس دواهارا، وروبرتو ديوي جونزاليز قد احتجزا للاستجواب يوم الثلاثاء الماضي.

وقرر قاض تحديد إقامتيهما في منزليهما لمدة 40 يوما بينما يتواصل التحقيق ويعد الإدعاء العام القضية ضدهما.

وكان الجنرال الثالث ويدعى ريكاردو إيسكورسيا فارجاس قد احتجز يوم الخميس الماضي.

ويشتبه في أن الجنرالات الثلاثة على علاقة مع بلتران ليفا، وهى عصابة تهرب الكوكايين والهروين والمخدرات المحظورة الاخرى إلى الولايات المتحدة.

وتتعرض عصابات المخدرات القوية في المكسيك لهجوم منظم منذ بدأ الرئيس فيليب كلاديرون حربا على المخدرات قبل ست سنوات.

المزيد حول هذه القصة