روسيا: حلفاء بوتين يهيمنون على التشكيلة الوزارية الجديدة

روسيا مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الموالون لبوتين يهيمنون على الحكومة الجديدة

أزاح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الإثنين الستار عن تشكيلة حكومته الجديدة التي يهمين عليها حلفاؤه.

ومن شأن التشكيلة الجديدة تعزيز سيطرة الرئيس بوتين على الاقتصاد الروسي وتحديد قدرة رئيس الوزراء دميتري ميدفيديف على متابعة برنامجه الاصلاحي.

فقد احتفظ ايغور شوفالوف، وهو حليف قوي لبوتين، بمنصب نائب رئيس الوزراء المسؤول عن السياسة الاقتصادية، كما احتفظ انتون سلوانوف بمنصب وزير المالية.

وعزز بوتين من خلال التشكيلة الجديدة قبضته على الهياكل الامنية في روسيا، حيث ابقى على اناتولي سيرديوكوف وزيرا للدفاع وعلى سيرغيه لافروف وزيرا للخارجية.

وقال الرئيس الروسي لوزرائه الجدد في اجتماع عقد الاثنين في الكرملين بموسكو "سيكون العمل صعبا، خصوصا في ظل الازمة الاقتصادية التي تحدق بالعالم حيث هناك العديد من المجاهيل."

وكان ميدفيديف، الذي عينه بوتين رئيسا للوزراء بعد ان فاز في الانتخابات الرئاسية واعيد تنصيبه رئيسا للبلاد في السابع من الشهر الجاري، قد تعهد باتباع سياسات تشجع النمو الاقتصادي وقيادة حملة خصخصة هدفها تجنيب اعتماد الاقتصاد الروسي على تصدير النفط.

وقد عين اليكساندر نوفاك وزيرا للطاقة واندريه بيلوسوف الموالي لبيوتين وزيرا للاقتصاد.

المزيد حول هذه القصة