بوتين : الصين "شريك استراتيجي" تتسم علاقتنا معها بالثقة والانفتاح

بوتين وهوجينتاو مصدر الصورة d
Image caption بوتين قال إن علاقة بلاده والصين تتسم بالثقة والانفتاح

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مباحثاته التي أجراها مع نظيره الصيني هو جينتاو في بكين عن تقارب مواقف البلدين تجاه بعض القضايا الهامة في منطقة الشرق الأوسط وعلى رأسها الأزمة السورية.

وقال بوتين إن " الصين شريك استراتيجي لروسيا. علاقتنا في كافة المجالات تعتمد على مبادئ مشتركة مصحوبة بحالة من الثقة والانفتاح".

أما الزعيم الصيني فقد تعهد بأن يكثف البلدان تعاونهما داخل الأمم المتحدة وقال إن " هذا التعاون الوثيق سيمكن البلدين من فرض نظام عالمي سياسي واقتصادي أكثر عدلا وعقلانية".

القضية السورية

وفيما يتعلق بالقضية السورية، حث الزعيمان المجتمع الدولي على دعم خطة كوفي عنان مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا.

وذكر التلفزيون الصيني الرسمي أن "الزعيمين أكدا أنه يجب على المجتمع الدولي الاستمرار في دعم جهود الوساطة التي يقوم بها عنان وبعثة المراقبة التابعة للأمم المتحدة للترويج لحل سياسي للأزمة في سوريا".

كما ذكرت وزارة الخارجية الصينية في وقت سابق معارضتها لأي تدخل أجنبي في سوريا وأكدت أنها تتفق مع روسيا في معارضة مثل هذا التدخل.

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية ليو ويمين "بالنسبة إلى القضية السورية، لا تزال الصين وروسيا على اتصال وتنسيق وثيقين سواء في الأمم المتحدة أو موسكو وبكين".

يذكر ان روسيا والصين تقاومان الضغوط الغربية لاتخاذ موقف متشدد من سوريا، من خلال عرقلة اصدار قرارات تدين دمشق في مجلس الامن الدولي.

تنسيق

وقال الزعيمان إنها تبادلا وجهات النظر في عدد من القضايا الأخرى الشائكة مثل الملف النووي الايراني والتوتر في شبه الجزيرة الكورية.

وبعد أن وقع الزعيمان مجموعة من الاتفاقات في مجال الطاقة والاقتصاد قال بوتين إن "توجهاتنا ليست متقاربة ومتجانسة فحسب بل أهم شيء هو اننا وصلنا الى مستوى عال من التنسيق بهدف تحقيق تسوية فعالة بأكبر درجة ممكنة للازمات الدولية.

وتضمنت المباحثات بين روسيا أكبر منتج للطاقة في العالم والصين أكبر مستهلك للطاقة في العالم مفاوضات بشأن اتفاق لتصدير الغاز الطبيعي.

ومن المقرر أن يشارك بوتين يومي الاربعاء والخميس في قمة منظمة شنغهاي للتعاون التي تعتبر كتلة موازية للنفوذ الامريكي في آسيا الوسطى.

وسيلتقي بوتين، بهذه المناسبة، نظيره الايراني محمود احمدي نجاد في وقت لا يزال فيه التوتر حول البرنامج النووي الايراني قويا.

وتضم منظمة شنغهاي للتعاون كلا من روسيا والصين واربع جمهوريات سوفييتية سابقة هي كازاخستان واوزبكستان وطاجيكستان وقيرغيزستان، وتعد ايران من بين دول اربع ممثلة بمراقبين في المنظمة.

المزيد حول هذه القصة