مجموعة دول عدم الانحياز تدعم دعوة الفلسطينيين مجلس الامن لزيارة الاراضي الفلسطينية

مجلس الامن، اسرائيل، الاراضي الفلسطينة مصدر الصورة AP
Image caption مجلس الامن الدولي

أعلنت مجموعة دول عدم الانحياز عن دعمها لدعوة القيادة الفلسطينية لأعضاء مجلس الامن لزيارة الأراضي الفلسطينية لمعرفة اثر المستوطنات الاسرائيلية.

وقال السفير الباكستاني لدى الامم المتحدة عبد الله هارون ان مجموعة "دول عدم الانحياز ستعتزم مطالبة مجلس الامن بالموافقة على زيارة الاراضي الفلسطينية، مضيفاً ان على المجلس ان لا يقف ساكنا امام الاخفاق في تحقيق السلام في الشرق الاوسط".

واشار هارون الى ان العديد من الدول في مجلس الامن ابدت موافقتها على احتمال زيارة الاراضي الفلسطينية اضافة الى احتمال بدء محادثات السلام المتعثرة بين الفلسطينيين والاسرائيليين في الولايات المتحدة.

وقال مندوب المغرب في الامم المتحدة محمد لوليتشي ان "أي بلد ستزور الاراضي الفلسطينية ستبعث برسالة امل وسلام وتشجع كل الاطراف المتنازعة على استئناف محادثات السلام في اقرب فرصة ممكنة".

بدوره، صرح المندوب الفلسطيني لدى الامم المتحدة رياض منصور ان "القيادة الفلسطينية ما زالت تدرس امكانية التقدم بطلب للحصول على العضوية الكاملة في الامم المتحدة وسيترك المسألة للتشاور مع اكبر عدد من الدول الصديقة للتوافق على الوقت الملائم للسعي وراء طلب العضوية الكاملة".

ومن المقرر ان يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند الخميس.

المزيد حول هذه القصة