المحكمة العليا البريطانية ترفض استئناف أسانج ضد ترحيله إلى السويد

جوليان أسانج مصدر الصورة AFP
Image caption لا يزال أمام أسانج فرصة رفع دعوة أمام محكمة حقوق الإنسان الأوروبية

رفضت المحكمة العليا النظر في دعوة رفعها مؤسس موقع ويكيليكس، جوليان أسانج، ضد ترحيله إلى السويد على خلفية اتهامات بارتكاب جرائم جنسية.

ورفض أعضاء المحكمة العليا السبعة بالإجماع هذه الخطوة باعتبارها "لا تستند إلى أساس".

وكانت المحكمة رفضت قبل أسبوعين الحجة التي استند إليها والقاضية بأن مذكرة القبض عليه التي أصدرتها السلطات السويدية لاغية.

وكان محاموه قالوا إن القرار بُني على نقطة قانونية لم تحظ بالمناقشة من قبل هيئة المحكمة.

ويسعى المدعون في السويد إلى استجواب أسانج على خلفية مزاعم بتورطه في الاغتصاب والهجوم الجنسي اتهمته بها متطوعتان سابقتان في موقع ويكيليكس في أواسط عام 2010 لكن هيئة الادعاء لم توجه إليه اتهامات رسمية.

وكان موقع ويكيليكس المتخصص في نشر برقيات دبلوماسية مسربة أحرجت عدة حكومات والشركات التجارية الدولية قال إن الجنس حصل بالتوافق وإن المزاعم ضده تحركها بواعث سياسية وليس مبررات قانونية.

ولا يزال أمام أسانج فرصة رفع دعوة أمام محكمة حقوق الإنسان الأوروبية، وهي خطوة يمكن أن تعيق ترحيله إلى السويد.

ويخشى أسانج من أن تقوم السلطات السويدية بترحيله إلى الولايات المتحدة.

المزيد حول هذه القصة