رئيس وزراء اليابان يأمر بإعادة تشغيل المفاعلات النووية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أعلنت اليابان أنها ستستأنف العمل في مفاعلين نوويين، وهما أول ما سيعود الى العمل بعد إغلاق جميع المصانع النووية في البلاد في أعقاب كارثة فوكوشيما في العام الماضي.

وقال مسؤولون إنه سيتم تشغيل المفاعلات النووية في محطة أوهي في وسط مقاطعة فوكوي خلال ثلاثة أسابيع.

ودعا رئيس الوزراء يوشيهيكو نودا الى دعم هذه الخطوة، قائلا ان اليابان تواجه صيفاً قد يتعرض فيه المواطنون لانقطاع في التيار الكهربائي. لكن المعارضة الشعبية للطاقة النووية لا تزال واسعة النطاق.

واغلقت اليابان 50 مفاعلا من أجل إخضاعها لصيانة روتينية بعد الانهيار الذي ضرب محطة توليد الكهرباء في فوكوشيما، عقب الزلزال المدمر وموجات المد. وجاء إعلان رئيس الوزراء نودا بعد اجتماع مع حاكم مقاطعة فوكوي، كازوماسا نيشيكاوا، الذي وافق على القرار.

وبعد ذلك، عقد رئيس الوزراء محادثات مع وزير الاقتصاد، الوزير المسؤول عن تبعات الحادث النووي وكبير امناء مجلس الوزراء، قبل اصدار هذا الاعلان.

لكن نودا ما زال يواجه معارضة شديدة من قبل النواب والشعب، وفقاً لمراسلة بي بي سي ماريكو أوي في أوساكا، والتي لفتت الى انه بحسب أحدث استطلاع للرأي أجرته وكالة جيجي للانباء، فإن 46٪ من الشعب لا يزال يعارض الخطوة الهادفة إلى إعادة تشغيل مفاعلات نووية في فوكوي والذي يوفر ثلث امدادات الكهرباء في اليابان.

وطلبت الحكومة من العائلات والشركات في أنحاء البلاد خفض استهلاك الكهرباء بنسبة 15٪ لتجنب احتمال انقطاع التيار الكهربائي.

المزيد حول هذه القصة