الخارجية الأمريكية تدرج قادة جماعة "بوكو حرام" النيجيرية على قائمة الإرهابيين

مصدر الصورة AFP
Image caption أبو بكر شيكاو يُعتقد أنه قائد جماعة بوكو حرام الإسلامية في نيجيريا

أدرجت الولايات المتحدة الخميس أسماء ثلاثة أعضاء ، يُعتقد أنهم قادة لجماعة بوكو حرام النيجيرية الإسلامية على قائمة "الارهابيين"، وذلك للمرة الأولى منذ اتهام الجماعة النيجيرية بالمسؤولية عن عدد من الهجمات في انحاء نيجيريا.

وقالت وزارة الخارجية الامريكية إن الثلاثة هم أبوبكر شيكاو الذي وصفته بأنه قائد الجماعة، إلى جانب أبوبكر آدم كمبر وخالد البرناوي اللذين قالت واشنطن إنهما على علاقة بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

ويقضي الاجراء بتجميد أي أموال للرجال الثلاثة في الولايات المتحدة ويحظر على المواطنين الامريكيين الدخول في أي تعاملات معهم.

وكانت جماعة بوكو حرام قد أعلنت مسؤوليتها عن عدة هجمات في شمال نيجيريا مما أدى إلى مقتل أكثر من 640 شخصاً منذ مطلع العام الحالي.

واستهدفت هجمات جماعة بوكو حرام عدداً من الكنائس والمؤسسات منذ العام 2009.

وقالت مراسلة بي بي سي في واشنطن كيم غطاس إن الإجراء سيكون له تأثير محدود على الرجال الثلاثة.مضيفة أن الإعلان الأمريكي هو محاولة لوقف العنف الطائفي في نيجيريا.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد تعرضت لضغوط لاتخاذ إجراء حازم ضد جماعة بوكو حرام.

وقال مسؤولون امريكيون ان قرار ادراج اعضاء من بوكو حرام على قائمة الارهابيين بدلا من إطلاق وصف "منظمة ارهابية أجنبية" على الجماعة ككل مثلما طالب بعض اعضاء الكونجرس يعكس رغبة في عدم تصعيد وضع هذه الجماعة.

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند أن هذه الخطوة المشتركة من جانب الخارجية ووزارة الخزانة تؤكد عزم الولايات المتحدة على القضاء على قدرة بوكو حرام على شن هجمات عنيفة.

المزيد حول هذه القصة