ميركل: الختان حق للمسلمين واليهود

ميركل مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ميركل: "ينبغي السماح بممارسة الختان دون خوف من العقوبة"

قال ناطق باسم المستشارة الالمانية انجيلا ميركل إنه ينبغي السماح لليهود والمسلمين بمواصلة ممارسة ختان الذكور، وذلك عقب حكم اصدرته محكمة محلية اعتبر الختان نوعا من انواع ايذاء الجسم.

وأكد الناطق ان هذا موقف المستشارة ميركل ينطلق من ايمانها بضرورة حماية حرية العبادة.

وقال الناطق ستيفان سيبرت إنه "ينبغي السماح بممارسة الختان دون خوف من العقوبة ما دامت هذه العمليات تجرى بطريقة مسؤولة."

وكانت الجماعات الدينية اليهودية والاسلامية قد انتقدت الحكم الذي اصدرته المحكمة المحلية في مدينة كولون غربي المانيا في قضية تتعلق بطبيب اجرى عملية ختان لطفل في الرابعة ادت الى مضاعفات طبية.

وقالت المحكمة في قرارها إن حق الطفل في احترام "ذاته الجسدية" يطغى على حقوق الوالدين الدينية.

ولكن سيبرت قال "تؤمن الحكومة الالمانية بكل اعضائها انه من الضروري ان تمكين اليهود والمسلمين من ممارسة حقوقهم الدينية في المانيا"، مضيفا ان الحكومة ستعمل بشكل عاجل على تثبيت الاسس القانونية من اجل ذلك.

وقال "من الواضح ان هذا الموضوع لا يحتمل التأجيل، فحرية العبادة تعتبر مبدأ قانونيا مقدسا."

وكانت الجمعية الطبية الالمانية قد امرت اعضاءها من الاطباء بالامتناع عن اجراء عمليات الختان عقب صدور قرار المحكمة، مع ان الطبيب المعني في القضية قد برئ وان الحكم لم يكن ملزما. ولكن منتقديه يخشون من يستخدم الحكم كسابقة تتبع في المحاكم الالمانية الاخرى.

وكانت الجماعات الدينية الاسلامية واليهودية قد توحدت في الدفاع عن حق اتباع الديانتين في ختان ابنائهم.

المزيد حول هذه القصة