المكسيك: إعادة احتساب أكثر من نصف بطاقات التصويت في انتخابات الرئاسة

المكسيك مصدر الصورة s
Image caption مرشح اليسار اتهم نييتو بشراء أصوات الناخبين

أعلنت السلطات المكسيكية أنها ستعيد احتساب أكثر من نصف بطاقات التصويت في صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد الماضي بعد ظهور تضارب في نتائج الفرز.

وقال السكرتير التنفيذي للمعهد الفيدرالي الانتخابي ادموندو جاكوبو " سنعيد احتساب 54.5 في المئة من بطاقات الانتخاب في صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية".

وأوضح أنه " سيتم فتح 78 ألف صندوق اقتراع من اجمالي عدد الصناديق ويبلغ 143 ألف صندوق".

وكان مرشح اليسار أندريس مانويل لوبيز اوبرادور قد طلب إعادة احتساب كل الأصوات بسبب "مخالفات" في العملية الانتخابية.

وقال أوبرادور "يجب إعادة احتساب جميع الأصوات، من أجل الديمقراطية، ومن أجل البلاد".

واتهم اوبرادور مرشح الحزب الثوري المؤسساتي انريكي بينا نييتو الذي أظهرت النتائج فوزه في الانتخابات بشراء أصوات الناخبين.

ووفقا للنتائج المعلنة بعد فرز 98 في المئة من الأصوات، حصل نييتو على 38 في المئة متقدما على اوبرادور بفارق ستة في المئة.

وكان منسق حملة اليسار قد صرح في وقت سابق بأن ائتلاف اليسار تقدم بطلب رسمي لإعادة احتساب الأصوات في 143 ألف مركز اقتراع للانتخابات الرئاسية.

وأوضح المنسق أن "تحقيقا" أجراه ائتلاف أليسار أظهر "مخالفات في 113 ألفا و855 مركزا، من أصل 143 الف مركز".

المزيد حول هذه القصة