وفاة المنتج السينمائي الأمريكي ريتشارد زانوك

توفي ريتشارد زانوك أحد كبار منتجي هوليوود بسكتة قلبية في منزله في بيفرلي هيلز عن 77 سنة.

وكانت شهرة المنتج هي (ديك زانوك) وإشتهر بأعماله الفنية الناجحة كافلام "صوت الموسيقى" و"قيادة الآنسة دايزي" و"الفك المفترس."

لقب زانوك بسليل ملوك هوليوود وأصبح أصغر رئيس لأستوديو انتاج سينمائي في التاريخ عندما تولى شركة فوكس للقرن العشرين وهو في 28 من عمره، حيث كان أحد أصدقائه المقربين ستيفن سبيلبرغ الذي قال عنه "أنه حجر الزاوية في صناعة السينما في هوليوود".

رحلة طويلة

وكان والدا زانوك من اساطين الصناعة في هوليوود وهما داريل زانوك والممثلة فيرجينيا فوكس، وبعد ان عينه والده مديرا للانتاج في شركة فوكس للقرن العشرين للانتاج السينمائي شارك ديك في انتاج عدد من كلاسيكيات السينما الامريكية مثل صوت الموسيقى وبوتش كاسيدي Butch Cassidy and the Sundance Kid".

وبعد ان فشلت افلام تالية عدة في تحقيق الارباح اللازمة سرحه والده من الشركة ليقوم بافتتاح شركة انتاج مستقلة حيث تعاون في افلام ناجحة عدة مع المخرج الشهير ستيفن سبيلبيرغ الذى يقول عنه "لقد علمني كل ما اعرف الآن عن انتاج الافلام. وكان نذر نفسه للمهنة بشكل كامل كما انه كان يدافع بكل ما أوتي من قوة للدفاع عن الطاقم الفني الذي يعمل معه".

وخلال السنوات الاخيرة تعاون زانوك مع المخرج تيم برتون في عدد من افلام مثل "كوكب القرود" و"تشارلي ومصنع الشيكولاته" و"اليس في بلاد العجائب."

المزيد حول هذه القصة