رئيسة ليبيريا: "المخدرات والأسلحة تؤجج الصراع في أفريقيا"

مالي مصدر الصورة Reuters
Image caption دعت القمة الأفريقية في وقت سابق مجلس الأمن الدولي إلى التدخل في مالي

قالت رئيسة ليبيريا، إلين جونسون سيرليف، إن تنامي نشاط تهريب المخدرات إلى أفريقيا واتساع نطاق تجارة الأسلحة فيها والتي لا تخضع لضوابط تؤجج الصراعات المسلحة في القارة السمراء.

وأضافت رئيسة ليبيريا في مقابلة مع بي بي سي إن بروز حركات متشددة مثل بوكوحرام في نيجيريا وحركة الشباب في الصومال يبعث على "القلق الشديد".

كما أشارت سيرليف إلى الهجمات الأخيرة التي شنتها حركة "أنصار الدين" في شمالي مالي على بعض الرموز الدينية.

وتابعت قائلة إن حكومة بلادها ستنظم حملة بهدف احتواء الخطر.

وأضافت أن بلادها ستحض البلدان المصنعة للأسلحة على التوقيع على معاهدة تهدف إلى الحد من انتشار الأسلحة.

وأدلت سيرليف بهذه التعليقات على هامش قمة الاتحاد الأفريقي في العاصمة الأثيوبية، أديس أبابا.

ودعت القمة في وقت سابق مجلس الأمن الدولي إلى التدخل في مالي.

وكانت حركة أزواد (الطوارق) وحركة أنصار الدين الإسلامية المتشددة استولتا على شمالي مالي عقب انقلاب عسكري شهده البلد في وقت سابق.

واستغلت الحركة الانفصالية تفكك أوصال الجيش المالي لتعزيز قبضتها على منطقة شمالي مالي.

المزيد حول هذه القصة