الشرطة البريطانية تحيل 5 اشخاص بينهم امرأة للمحاكمة بتهم إرهاب

سكوتلانديارد مصدر الصورة PA
Image caption اشارت الشرطة البريطانية الى ان الاشخاص الثلاثة قد سافروا الى باكستان واماكن اخرى "للتدريب على الارهاب"

احالت الشرطة البريطانية إلى المحاكمة بتهم الارهاب خمسة اشخاص اعتقلوا مطلع هذا الشهر في العاصمة البريطانية لندن.

واتهم ثلاثة رجال منهم بالتحضير للقيام بعمل ارهابي، واتهمت امرأة رابعة بشكل منفصل،فضلا عن شخص خامس من باركنغ

وشملت التهم كلا من ريتشارد دارت البالغ من العمر 29 عاما من ضاحية ايلينغ وعمران محمود (21 عاما) من نورثهولت وجهانجير الوم (26 عاما) من ستراتفورد، وروكسانا بيغوم (22 عاما) من هُكستُن، وخالد باكا (47 عاما) من باركنغ.

ومثل المتهمون الخمسة الخميس امام محكمة في ويستمنستر.

واوضح قرار الاتهام انه في الفترة من 25 يوليو/تموز 2010 الى 6 يوليو/تموز 2012 تورط الرجال الثلاثة، بقصد ارتكاب افعال ارهابية او مساعدة اخرين على القيام بمثل هذه الافعال، في التحضير لتحقيق مقاصدهم هذه.

واشارت الشرطة البريطانية الى أن الاشخاص الثلاثة قد سافروا الى باكستان واماكن اخرى "للتدريب على الارهاب" وزودوا اخرين بمعلومات عن كيفية الحصول على تدريب على العمليات الارهابية في باكستان.

واتهم هؤلاء الاشخاص تحت الفصل الخامس من قانون الارهاب لسنة 2006.

اما المرأة فاتهمت بحيازة وثيقة من المحتمل ان تستخدم في عمل ارهابي.

وجاء في توضيح الاتهام انه كان في حيازة روكسانا بيغوم في الخامس من تموز/يوليو 2012 ودون عذر مشروع، سجل معلومات قد يكون مفيدا لشخص يرتكب او يحضر للقيام بعمل ارهابي، وتمثل في شريحة الكترونية لحفظ المعلومات (مايكرو سي دي كارد) تحتوي على وثائق حملت عناوين انسباير(الهام) 8 وانسباير 9 نسخة شتاء 2012 وشهيدة والفيدوس.

وانسباير هي مجلة تصدر على الاونلاين تروج لفكر تنظيم القاعدة.

واحيل خالد باكا الى المحاكمة بثلاث تهم تتعلق بحيازة مواد ارهابية وتهمة رابعة تتعلق بنشر مواد ارهابية.

وكانت الشرطة البريطانية وجهت الاسبوع الماضي تهم الإرهاب إلى ثلاثة رجال اخرين من مدينة برمنغهام كانوا قد اعتقلوا في عمليات دهم قام بها ضباط من وحدة مكافحة الإرهاب.

المزيد حول هذه القصة