الأمطار الغزيرة على بكين تودي بحياة 10 أشخاص

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

خلفت الأمطار الغزيرة التي لم تشهد العاصمة الصينية بكين مثلها هطلا منذ 60 سنة عشرة أشخاص قتلى، وأدت إلى تقطع السبل بالآلاف في مطار المدينة الرئيس.

وكانت الأمطار قد بدأت في الهطل بعد ظهر السبت وتواصلت خلال الليل، فغمرت مياهها -كما قالت وسائل الإعلام الصينية- معظم الطرق.

وانهارت أسطح المنازل، وانقطعت الكهرباء، وقد مات معظم من لقوا حتفهم بسبب الصعق الكهربائي.

وأفادت وكالة الأنباء الصينية أن أكثر من 500 رحلة طيران جوية في المطار الرئيس قد ألغيت.

وقالت وسائل الإعلام إن الفيضانات، وانهيارات التربة، تسببا في قتل أربعة أشخاص في إقليم شنغهاي الشمالي، وستة أشخاص في إقليم سيشوان الجنوبي الغربي.

وقالت وكالة أنباء خينوا إن نحو 460 ملم من الأمطار سقطت على حي فانغشان في العاصمة، بينما كان معدل نسبة سقزط الأمطار في أرجاء العاصمة الأخرى 170 ملم.

وتكهن موقع مدينة بكين على الإنترنت بهبوب المزيد من العواصف الهوجاء وسوء الأحوال الجوية.

المزيد حول هذه القصة