الصين: إدانة زوجة بو شيلاي بقتل رجل الأعمال البريطاني هيوود

الصين مصدر الصورة Reuters
Image caption بو شيلاي وزوجته

قالت وكالة شينخوا الصينية إن زوجة الزعيم السياسي الصيني الموصوم بو شيلاي قد دينت بتهمة قتل رجل الأعمال البريطاني نيل هيوود.

وكانت غو كايلاي وزانغ شياوجون، الذي يعمل موظفا في منزل بو قد دانتهما مؤخرا محكمة صينية -كما قالت الوكالة- دون إعطاء مزيد من التفصيلات.

وقد عثر على هيوود ميتا في فندق في شونغشينغ في 15 نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2011.

وأدى قتل هيوود -كما يظهر- إلى سقوط بو في فضيحة هزت الساحة السياسية في الصين.

وكان مسؤولون محليون قد قالوا مبدئيا إن هيوود مات بسبب الإفراط في شرب الكحول، لكن الحكومة أعلنت في أبريل/نيسان عن التحقيق في صلة زوجة بو بالحادثة.

ووجهت إلى المتهمَيِن تهمة القتل العمد في محكمة في إقليم أنهوي الشرقي.

ويقول مراسل بي بي سي في بكين إن هذه أول تفصيلات تظهر خلال أشهر في تلك القضية التي أحاطتها السرية.

وكانت غو وابنها في نزاعات مع هيوود بشأن مصالح اقتصادية -بحسب ما تقول الوكالة الصينية- وربما أدى تهديد هيوود لطاقم حماية ابنها إلى لجوء غو وزانغ إلى تسميم هيوود حتى الموت.

وكان بو شيلاي -الزعيم السابق الذي صعد نجمه بسرعة وتولى رئاسة مدينة شونغشينغ الجنوبية الغربية الكبيرة- قد طرد من منصبه في شهر مارس/آذار الماضي، ولايزال قيد التحقيق بتهمة الاستهانة بقواعد الحزب الشيوعي.

وكان يتوقع من قبل ترقيته خلال التغييرات التي ستطرأ على القيادات الصينية أواخر هذا العام والتي تحدث كل عشر سنوات.

وقد أدى إلى سقوطه السياسي لجوء رئيس الشرطة لديه وانغ ليجون إلى القنصلية الأمريكية لطلب اللجوء السياسي عقب خلافه مع بو بشأن التحقيقات في مقتل نيل هيوود.

المزيد حول هذه القصة