الولايات المتحدة تحذر من أن الجفاف سيؤدي الى ارتفاع اسعار الغذاء

جفاف في الولايات المتحدة مصدر الصورة Reuters
Image caption يعد الجفاف الذي ضرب مناطق واسعة في الغرب الاوسط الامريكي الاسوأ منذ عام 1956.

حذرت وزارة الزراعة الامريكية من أن اسعار الغذاء قد ترتفع في الولايات المتحدة في العام القادم بسبب الجفاف الذي يضرب اجزاء واسعة من مناطق الغرب الوسطى في البلاد.

وتنبأت الوزارة بأن اسعار الحليب والبيض واللحوم سترتفع فوق معدل التضخم الاعتيادي لأن الجفاف سيؤدي الى زيادة كلف تغذية الحيوانات.

ومن المتوقع أن تزداد الاسعار بين 3% و4% في عام 2013 ، كما من المتوقع ان تقفز اسعار لحم البقر الى 5% .

ويعد الجفاف الذي ضرب مناطق واسعة في الغرب الاوسط الامريكي الاسوأ منذ عام 1956.

وقد ارتفعت اسعار الذرة وفول الصويا مؤخرا بسبب جفاف الحقول وذبول المحاصيل التي فيها.

ونقلت وكالة رويترز عن ريتشارد فولب من وزارة الزراعة الامريكية قوله "إن الجفاف سيضرب حقا اسعار الغذاء في العام القادم".

وأضاف ان الضغط على اسعار الغذاء سيبدأ بالظهور في وقت لاحق هذا العام.

واكمل فولب "لقد أثر (الجفاف) على اسعار محاصيل الذرة وفول الصويا، ولكنه لاحقا سيشق طريقه الى جميع المحاصيل، وعبر هذا النسق الى اسعار الغذاء ومن ثم اسعار الحيوانات، ثم مجمل الاسعار واخيرا على اسعار البيع بالمفرد".

وتفيد وكالة اسوشييتد برس بأن نسبة التضخم الطبيعي بالنسبة لمحلات البقالة هي نحو 2.8 في المئة سنويا.

ولا يتوقع أن يؤثر الجفاف على اسعار الخضروات والفواكه، لان معظم هذه المحاصيل تعتمد على الري في زراعتها وليس الامطار.

وكان فولب قال انه قبل أن يضرب الجفاف، كانت تنبؤات هذا العام تشير الى رقم قياسي بالنسبة لمحصول الذرة، ولكن بعد اسابيع من الطقس الجاف والحار وعدم سقوط الامطار، فأن ما مجموعه 1369 مقاطعة في 31 ولاية امريكية صنفت ضمن المقاطعات التي تحتاج الى المساعدات التي تقدم في الكوارث.

وقالت وكالة التنمية الامريكية إن ثلثي الولايات المتحدة الان تمر بجفاف حاد او متوسط.

وثمة مخاوف من أن يكون لارتفاع الاسعار في الولايات المتحدة تأثير اكبر، لأنها اكبر مصدر في العالم للذرة وفول الصويا والحنطة.

المزيد حول هذه القصة