كوريا الشمالية: وفد أممي يقيم الأضرار التي تسببت فيها العواصف الأخيرة

كوريا مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ادت السيول الى انهيار العديد من الجسور

من المقرر ان يقوم وفد من الامم المتحدة بزيارة لكوريا الشمالية لتقييم الاضرار التي تسببت فيها الامطار الغزيرة التي هطلت على البلاد مؤخرا والتي اسفرت عن مقتل العشرات.

وسيزور فريق التقييم الاقليمين اللذين تضررا اكثر من غيرهما لمعرفة نوع المساعدة الضرورية، حسب ما افاد به مسؤول اممي.

وكانت الحكومة الكورية الشمالية قد قالت يوم السبت الماضي إن الفيضانات التي نتجت عن هطول الامطار الغزيرة قد اودت بحياة 88 شخصا في الفترة بين الثامن عشر والخامس والعشرين من يوليو / تموز، وادت الى تشريد اكثر من ستين الف مواطن.

واورد الاعلام الكوري الشمالي الرسمي يوم الاحد انه من المتوقع استمرار هطول الامطار، وان المزيد من الانهار والسدود ستفيض.

وجاء في بيان اصدرته الامم المتحدة ان الفرق الاممية ستطلع على الاوضاع في اقليمي بيونغان الجنوبي وكانغوون.

في غضون ذلك، قال كيم كوانغ دوك، نائب رئيس اللجنة الشعبية في مدينة انجو، الواقعة في اقليم بيونغان الجنوبي، إن الفيضانات التي شهدتها المدينة هي الاسوأ في تاريخها.

المزيد حول هذه القصة