شرطة اثينا تشن حملة ضد المهاجرين غير الشرعييين

الشرطة اليونانية تلقي القبض على مهاجرين غير شرعيين مصدر الصورة AFP
Image caption دعا بعض الساسة اليونانيين الحكومة لتبني سياسة اشد صرامة ضد الهجرة غير الشرعية.

القت الشرطة اليونانية القبض على نحو ألفي شخص في عملية تستهدف المهاجرين غير الشرعيين في اثينا.

ويدخل 80 بالمئة من المهاجرين الى اوروبا الى هناك عبر اليونان التي تعاني من اشد كساد تشهده منذ عقود.

وتشير الاحصاءات إلى أن اليونان يوجد به 800 ألف مهاجر شرعي، بينما يقد عدد المهاجرين غير الشرعيين بأكثر من 350 ألف شخص.

ودعا بعض الساسة اليونانيين الحكومة لتبني سياسة اشد صرامة ضد الهجرة غير الشرعية.

ويقول مارك لوين مراسل بي بي سي في اثينا إن الشرطة استهدفت المهاجرين في اثينا والمناطق المحيطة بها.

حقوق الانسان

وقال متحدث باسم الشرطة لبي بي سي إنه سيتم اعادة المهاجرين غير الشرعيين الذين لا توجد في حوزتهم الوثائق الضرورية إلى بلادهم.

وقالت صحيفة ايكاثيميريني إن نحو مائتي باكستني كانوا من بين المهاجرين غير الشرعيين المشتبه بهم الذين احتجزوا في اثينا يوم الاحد.

وقال نيكوس ديندياس وزير الامن العام في اليونان السبت "لا يهمنا لون او عرق او ديانة المهاجر غير الشرعي. المعيار الوحيد هو الالتزام بالقانون والاحترام الكامل لحقوق الانسان والنظام في اوروبا".

ويقول مراسلنا إن قضية الهجرة غير الشرعية حظيت باهتمام في اليونان في الشهور الاخيرة بعد ان حصل حزب "الفجر الذهبي" اليميني المتطرف على أصوات كافية لدخول البرلمان.

واضاف مراسلنا إن السلطات اليونانية زادت عدد الحراس على الحدود مع تركيا وسط مخاوف من احتمال تدفق اللاجئين إلى اليونان مع تدهور الاوضاع في سوريا.

ودعت اليونان الدول الاوروبية مرارا إلى اتخاذ المزيد من الاجراءات للتصدي للهجرة غير الشرعية إلى الاتحاد الاوروبي.