السودان: اتفاق لارسال مساعدات الى مناطق يسيطر عليها متمردون في جنوب كردفان والنيل الازرق

جنوب كردفان، السودان، مساعدات، انسانية مصدر الصورة Reuters
Image caption وقع اتفاق نقل المساعدات الى ولايتي جنوب كردفان والنيل الاورق في اديس ابابا

وُقع اتفاق يقضي بالسماح للامم المتحدة بإرسال مساعدات انسانية الى ولايتي جنوب كردفان والنيل الازرق في السودان اللتين يعاني سكانهما من نقص حاد في الغداء.

ووقعت هذه الاتفاقية بين الامم المتحدة والاتحاد الافريقي والجامعة العربية والحركة الشعبية لتحرير السودان - قطاع الشمال مساء السبت في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا.

ولكن الامين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان - قطاع الشمال ياسر عرمان صرح لبي بي سي ان: ارسال "طائرات المساعدات الانسانية يتطلب موافقة الحكومة السودانية"، مضيفاُ ان "300 الف - 400 الف في حاجة ماسة لهذه المساعدات".

واشار عرمان الى ان "من عناصر الضعف في هذه الاتفاقية انها تضع الخرطوم في موقع الموافقة على ارسال اي مساعدة للمنطقة"، مضيفاً انه "لو ارسلت هذه المساعدات الانسانية عبر اثيوبيا او جنوب السودان لكان الوضع افضل".

ولم تتمكن بي بي سي من الحصول على اي تعليق من الوفد السوداني في اثيوبيا.

ويقضي الاتفاق الموقع بين هذه الاطراف بوقف القتال وتوفير المناخ اللازم للسماح بفريق خاص يعمل على تقييم الاوضاع في ولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان خلال اسبوعين.

وحذرت "منظمة أطباء بلا حدود" من "ازدياد عدد الوفيات في احد مخيمات اللاجئين في جنوب السودان"، مضيفة ان "عدد الوفيات تضاعف في الفترة الاخيرة في مخيم جمام للاجئين".

وقالت المنظمة ان "حوالي 8 اطفال يموتون يومياً في المخيم الذي يضم حوالي 40 الف الى 120 الف شخص".

واشارت المنظمة الى ان ازدياد عدد الوفيات في المخيم يعود الى الظروف المعيشية الصعبة الذين يعيشونها وتلوث المياه ، فضلا عن الاصابة بـ "الامراض المعدية".

المزيد حول هذه القصة