عمال منجم في زامبيا يقتلون مديرهم الصيني لتاخر الرواتب

مصدر الصورة AFP
Image caption احتجاجات زامبية امام سفارة الصين في لوساكا

قتل عشرات العمال الغاضبين في منجم فحم جنوب زامبيا مديرهم الصيني بدفعه امام احدى عربات المنجم.

وافادت وكالة الانباء الوطنية الزامبية ان العمال جرحوا صينيا اخر اثناء اعمال الشغب التي اندلعت بسبب خلاف على الرواتب مع المستثمر الصيني لمنجم الفحم. واعلن مفوض الشرطة المحلية فريد موتوندو لوكالة الانباء الزامبية ان "عمالا محتجين قتلوا رجل الاعمال وو شنغزاي 50 سنة حيث قام العمال بدفعه امام احدى عربات المنجم عندما كان يركض للاحتماء تحت الارض فلقي حتفه في حين نقل زميله الى المستشفى".

وتمرد عمال منجم كولوم كوال في سينازونغوي على مسافة 325 كلم جنوب العاصمة لوساكا احتجاجا على التاخير في تحديد الحد الادنى للاجور. من جانبه قال وزير العمل فاكسون شامندا لفرانس برس "لا افهم لماذا يسود التوتر دائما بين المستثمرين الصينيين وعمال كولوم". يذكر انه قبل عامين لوحق مديران صينيان قضائيا بتهمة محاولة القتل واتهما باطلاق النار على عمال منجم متظاهرين فاصابوا 11 شخصا بجروح. وتعمل عدة مناجم فحم ونحاس في زامبيا باستثمارات صينية حيث ان الصين استثمرت اكثر من مليار دولار في البلاد منذ عام 2010.

المزيد حول هذه القصة