انشقاق 11 جنديا افغانيا وانضمامهم الى طالبان

Image caption المناطق الحدودية الافغانية تشهد توترا كبيرا

اعلن مسئولون افغان ان 11 جنديا من عناصر الشرطة قد انشقوا عن الحكومة وفروا باسلحتهم للانضمام الى عناصر طالبان.

وترك الجنود موقعهم صباح الاثنين في منطقة قلعة موسى في اقليم هلمند الجنوبي حسب ما حصلت عليه بي بي سي من معلومات من المتحدث باسم شرطة الاقليم.

ويعتبر هذا الانشقاق هو الثاني خلال عدة اسابيع حيث انضم 13 جندي وضابط اخرون الى طالبان الشهر الماضي في منطقة فرح.

ويقول بلال سارواي مراسل بي بي سي في افغانستان ان هذه الانشقاقات تلقي الضوء على فشل استخباراتي افغاني كما تعبر عن نجاح الحركة في اقناع الكثيرين بالانضمام اليها وهو ما يشكل ايضا نجاحا اعلاميا لطالبان.

وتعتبر عناصر الشرطة عنصرا هاما لتامين المناطق النائية في افغانستان لكن ذلك لا يغني عن عقد صفقات بين القبائل المنتشرة في هذه المناطق والحكومة المركزية في كابول.

المزيد حول هذه القصة