اوباما يطالب بـ"البحث في أرواح الأمريكيين" عن وسائل للحد من العنف

معبد السيخ في ولاية ويسكونسن مصدر الصورة AP
Image caption معبد السيخ في ولاية ويسكونسن

طالب الرئيس الامريكي باراك اوباما الأمريكيين بـ"البحث داخل انفسهم" عن سبل لوقف العنف المتزايد في الولايات المتحدة .

وجاءت دعوة أوباما بعد تكرار حوادث اطلاق النار العشوائي.

كما أعقبت الدعوة قيام ويد مايكل بقتل ستة اشخاص بسلاح ناري بعد ان اقتحم معبدا للسيخ في مدينة اوك كريك الصغيرة في ولاية ويسكونسن.

وتمكنت الشرطة التى وصلت الى موقع الحادث من قتل مايكل في مراب المعبد وذلك بعد رفضة الاوامر بوقف اطلاق النار ما اجبر الشرطة على قتله.

وكشفت الشرطة ان ويد مايكل جندي سابق في الاربعين من العمر وكان مقربا من اوساط النازيين الجدد كما حصل على سلاحه بصورة مشروعة. واوضحت تيريزا كارلسون من مكتب التحقيقات الفدرالي اف بي آي "ان مايكل موضع تحقيق يتعلق بوقائع ارهاب داخلي".

وقالت كارلسون التي تدير مكتب الشرطة الفدرالية في ميلووكي خلال مؤتمر صحافي غداة الحادث "ندرس صلاته بالمجموعات التي تنادي بتفوق العرق الابيض".

من جانبه تعهد اوباما بالتعاون مع الاحزاب السياسية والجمعيات الاهلية للتوصل الى اسلوب لمعالجة ظاهرة اطلاق النار العشوائي.

وتشهد الولايات المتحدة جدلا واسعا بشان سهولة الحصول على السلاح الناري وعدم تطرق الحملات الانتخابية الى برامج تقيد انتشار السلاح بين المواطنين.

يذكر ان الحادث جاء بعد اسابيع قليلة من حادث اطلاق النار العشوائي في مدينة اورورا خلال حفل لعرض فيلم الرجل الوطواط ما ادى الى مقتل 12 شخصا.

المزيد حول هذه القصة