قضية لجوء جوليان اسانج مؤسس ويكيليكس وملابساتها

آخر تحديث:  الخميس، 16 أغسطس/ آب، 2012، 15:32 GMT

ماذا يريد جوليان أسانج؟

جوليان اسانج

اسانج حصل على اللجوء السياسي في الاكوادور

دخل جوليان اسانج سفارة الإكوادور في لندن طلبا للجوء السياسي وقد حصل عليه من طرف السلطات الإكوادورية. ويخشى مؤسس موقع ويكيليكس من أن تسليمه الى السويد سيؤدي الى تسليمه الى الولايات المتحدة الامريكية، حيث يُتهم في قضية تسريبات برقيات دبلوماسية سرية قد تكون عقوبتها الإعدام.

يذكر أن المحكمة الأوربية لحقوق الإنسان لا تسمح بتسليم اي شخص الى دولة يمكن أن يواجه فيها عقوبة الموت.

واللجوء هو طلب الحماية في البلد الآمن الأول الذي يصل اليه الشخص المهدد في امنه، وفي حالة أسانج فقد طلب اللجوء الدبلوماسي حيث وجوده داخل سفارة الإكوادور يجعل حمايته من مسؤولية القوانين في الإكوادور.

لماذا اختار التوجه الى سفارة الإكوادور بالتحديد؟

منذ أن بدأت الأضواء تتسلط على قضية تسريبات ويكيليكس ومحاكمته، تمكن اسانج من ربط علاقات قوية مع سلطات الإكوادور. وفي نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2010 صرح نائب وزير خارجية الاكوادور كينتو لوكاس بأن الإكوادور يمكنها ضمان اقامة آمنة لأسانج تمكنه من نشر اي معلومات بحوزته بكل حرية.

بعد اسابيع ظهر ويليام اسانج وهو يجري مقابلة تلفزيونية مع رئيس الإكوادور رافائيل كوريا الذي اثنى على ما يقوم به موقع ويكيليكس، وتحدث عن حرية التعبير، وعن الدور السلبي الذي تقوم به بعض وسائل الإعلام.

هل خرق جوليان اسانج القانون البريطاني؟

عندما صدرت مذكرة التوقيف الدولية في حق جوليان اسناج، افرج عنه القضاء البريطاني بكفالة، لكنه كان افراجا مشروطا بالوقت اللازم للبت في طلب تسليمه الى القضاء السويدي، لكن اسانج خرق الإتفاق ودخل الى سفارة الإكوادور، وقالت الشرطة انها ستلقي عليه القبض متى استطاعت.

لماذا لا تستطيع الشرطة البريطانية القاء القبض عليه في داخل السفارة؟

في القوانين الدبلوماسية المعمول بها دوليا، لا يمكن لقوى الأمن أن تقتحم اي سفارة الا بإذن مسبق من السفير نفسه، كما أن السفارات تعتبر تابعة لاقاليم دولها ولا تخضع لقوانين البلد المضيف.

هل يمكن لأسانج أن يخرج من السفارة دون القاء القبض عليه؟

لايمكن لأسانج أن يخرج من السفارة دون أن تقبض عليه الشرطة، لكن بامكانه الخروج في سيارة دبلوماسية لأن العربات الدبلوماسية تخضع للقانون الدبلوماسي الدولي وتتمتع بالحصانة الدبلوماسية التي تحضر تفتيشها أو مصادرتها.

هل يمكنه الخروج داخل حاوية باعتبارها محصنة قانونا كالحقيبة البلوماسية؟

هناك قوانين دقيقة تحكم الحقائب الدبلوماسية التي تستخدمها السفارات في نقل الوثائق من والى البلد المضيف، والحقيبة الدبلوماسية حسب القانون يمكن أن تكون بأي حجم تريده الدولة صاحبة السفارة ولا يمكن للدولة المضيفة فتحها وتفتيشها أو حجزها في المطارات أو الموانئ أو في نقاط الحدود.

هل يمكن لأسانج أن يبقى داخل السفارة في حال عدم تمكنه من الخروج؟

الكثير من طالبي اللجوء قضوا وقتا طويلا في سفارات لجأوا اليها، وكانت أطول مدة لجوء داخل سفارة 15 عاما التي قضاها الكاردنال جوزيف ميندسزانتي في سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في العاصمة المجرية بودابست. كان ذلك بعد الإجتياح السوفياتي للمجر عام 1956.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك