حكم بحبس 3 فتيات روسيات "لإثارتهن الشغب" بأغنية مناهضة للرئيس

آخر تحديث:  الجمعة، 17 أغسطس/ آب، 2012، 05:51 GMT
فريق بوسي ريوت

فريق بوسي ريوت

اصدرت محكمة روسية الجمعة حكما بالسجن سنتين على ثلاث نساء يشكلن فرقة غنائية بعد ادانتهم بإثارة الشغب عبر تأدية أغنية تندد بالرئيس بوتين.

وكانت المغنيات الثلاث قد حاولن أداء أغنية تندد بالرئيس فلاديمير بوتين داخل الكاتدرائية الرئيسة في موسكو في فبراير/شباط الماضي.

وطالب ممثل الادعاء بالحكم عليهن بالسجن ثلاث سنوات، لكن منظمة العفو الدولية وصفتهن بسجينات رأي.

وتقول النساء الثلاث ان الأغنية هي احتجاج على دعم الكنيسة الارثودوكسية الروسية للرئيس بوتين.

وقد أثارت الأغنية غضب الكنيسة، ووصفها رأس الكنيسة البطريرك كيريل بأنها "تجديف".

يذكر أن البطريرك كيريل قدم دعما لبوتين في الانتخابات الأخيرة.

تسببت القضية بانقسام في الرأي العام، حيث يقول البعض إن النساء الثلاث عوملن بقسوة، وان ذلك أحد مظاهر قمع المعارضة .

وحظيت المغنيات الثلاث بدعم فنانين عالميين مثل بول مكارتني ومادونا التي طالبت بإطلاق سراحهن عندما كانت في روسيا بداية هذا الشهر.

وصرح الرئيس الروسي الأسبق ميخائيل غورباتشوف لبي بي سي أن القضية ما كان يجب أن تصل الى المحكمة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك