تفجير انتحاري يودي بحياة 7 من رجال الشرطة في إقليم أنغوشيا الروسي

آخر تحديث:  الأحد، 19 أغسطس/ آب، 2012، 10:57 GMT
روسيا-رمضان

أحد جنود وزارة الداخلية يحرس المصلين الروس في صلاة العيد

يقول المحققون في إقليم أنغوشيا الروسي في القوقاز إن سبعة من رجال الشرطة على الأقل قتلوا في هجوم انتحاري.

ووقع التفجير خلال تشييع جنازة رجل شرطة كان قد لقي حتفه بعد إطلاق النار عليه السبت.

ويقول مسؤولون إن التفجير حدث عند دخول رجال الشرطة إلى فناء المنزل الذي بدأت منه مراسيم تشييع الجنازة.

وتقاتل روسيا منذ فترة المتمردين الإسلاميين المتشددين في القوقاز، حيث أصبحت الهجمات أمرا متكررا.

وقالت وكالة إنترفاكس الروسية إن عدة أشخاص أصيبوا بجروح في التفجير.

وقد وقع التفجير بعد ساعات فقط من إطلاق أحد المسلحين النار في داغستان على أحد المساجد، فأصاب عددا من الأشخاص ممن كانوا مجتمعين للاحتفال بانتهاء شهر رمضان، كما أبطل مفعول قنبلة عثر عليها في المكان.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك