بدء مناورات عسكرية مشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة

آخر تحديث:  الاثنين، 20 أغسطس/ آب، 2012، 06:18 GMT
تدريبات عسكرية بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية في يونيو / حزيران الماضي

تشارك قوات امريكية قوامها 30 ألف جندي في المناورات

بدأ جيشا كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مناورات مشتركة سنوية الاثنين لاختبار الدفاعات في مواجهة كورياالشمالية التي نددت بالمناورات معتبرة اياها تدريبات على الحرب.

وتشارك قوات امريكية قوامها 30 ألف جندي من بينهم جنود من القواعد في كوريا الجنوبية وحوالى ثلاثة الاف من الخارج، في المناورات التي تنتهي في 31أغسطس / اب كما اعلنت القوات الاميركية في بيان.

وقالت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية إن عدد القوات الكورية الجنوبية المشاركة في المناورات يبلغ حوالى 56 الف جندي.

ولا تشمل المناورات تدريبات ميدانية وتركز الى حد كبير على تدريبات تجري عبر محاكاة هجمات بواسطة الكمبيوتر.

وشددت القوات الكورية الجنوبية على ان التدريبات دفاعية لكن كوريا الشمالية اعتبرتها "تحركا خطيرا من اجل اشعال حرب جديدة".

وقال الجنرال جيمس ثورمان قائد حوالى 28500 عنصر امريكي يتمركزون في كوريا الجنوبية ان المناورات تعتبر "تدريبا مهما على تعزيز استعداد كوريا الجنوبية والقوات الاميركية".

وعشية المناورات قام الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون بزيارة وحدة مدفعية على الحدود كانت قامت سابقا في العام 2010 بقصف جزيرة كورية جنوبية قرب الحدود المتنازع عليها غربا.

واشاد كيم بعناصر هذه الوحدة واصفا اياهم بانهم "أبطال" وطلب منهم عدم التسامح مع اي عدوان يشنه العدو كما افادت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية السبت.

يشار الى ان الكوريتين لا تزالان تقنيا في حالة حرب منذ ان انتهت الحرب بينهما في 1950 وحتى 1953 بهدنة بدون توقيع معاهدة سلام.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك