نيكاراغوا تصادر 7 ملايين دولار من صحفيين مكسيكيين مزيفين

آخر تحديث:  السبت، 25 أغسطس/ آب، 2012، 02:39 GMT
نيكارغوا

بعض المعتقلين انتحلوا صفة صحفيين

قالت الشرطة في نيكاراغوا إنها عثرت على 7 ملايين دولار في سيارات صودرت الأربعاء الماضي من 18 شخصا انتحلوا صفة صحفيين.

وكان هؤلاء قد اعتقلوا وهم يحاولون عبور حدود نيكاراغوا الشمالية في ست سيارات بعضها يحمل شعارات شبكة تليفزيا الإخبارية المكسيكية.


وقال أمينتا جرانيرا، قائد الشرطة النيكاراغوية، إنه عثر على الأموال في ثلاث من السيارات الست.


وتحقق الشرطة في احتمال وجود علاقة للأمر بعصابات المخدرات التي تنشط في دول أمريكا الوسطى.

وقال" الصحفيون المزيفون" إنهم كانوا مسافرين إلى نيكاراغوا لتغطية محاكمة مهمة لعدد من المشتبه بهم في قضية مقتل المغني الشعبي الأرجنتيني فاكوندو كابرال العام الماضي.


غير أنه بمجرد إعلان القبض عليهم، نفت الشبكة المكسيكية إنها أرسلت أي صحفيين إلى نيكاراغوا.

وقد أكدت السفارة المكسيكية في العاصمة النيكاراغوية، ماناغوا، أن بعض المشتبه بهم الـ 18 مواطنون مكسيكيون.

ويذكر أن أحد المعتقلين ضابط شرطة من ولاية دورانغو المكسيكية.


وتقول سلطات نيكاراغوا إنها تعمل الآن مع منظمة الشرطة الجنائية الدولية، الانتربول، لاستيضاح وجود أي علاقات محتملة للمجموعة مع منظمات إجرامية.

وتشتهر عصابات الاتجار في المخدرات المكسيكية بتهريب المخدرات ومبالغ طائلة من الأموال من وإلى كولومبيا عبر دول أمريكا الوسطى.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك