مقتل 16 باكستانيا في غارة أمريكية

آخر تحديث:  الجمعة، 24 أغسطس/ آب، 2012، 13:11 GMT
باكستان

الضربات الأمريكية قضت على مقاتلين ةتسببت بمقتل مدنيين أيضا

أسفرت غارة أمريكية عن مقتل 16 مسلحا مشتبها في انتمائهم لطالبان، وذلك في منطقة شمال غربي باكستان القبلية، حسب ما أعلن مسؤولو أمن باكستانيون.

واستهدفت الغارة التي تمت بواسطة طائرة بلا طيار، ثلاثة مجمعات قريبة من الحدود مع أفغانستان يعتقد أنها مخابئ للمتشددين.

وتعتقد الولايات المتحدة أن الهجمات أمر حيوي لمحاربة المتشددين الذين ينشطون على الحدود في المنطقة.

وجاءت الهجمات بعد يوم من استدعاء وزارة الخارجية الباكستانية مسؤولا دبلوماسيا رفيع للاحتجاج على مثل هذه الضربات.

وقالت وزارة الخارجية في بيانها إن " دبلوماسيا أمريكيا رفيعا استدعي لوزارة الخارجية وأطلع بأن غارات الطائرات دون طيار غير قانونية وضد القانون الدولي وانها خرق للسيادة الباكستانية".

وقصفت الطائرة كل مجمع من المجمعات الثلاث بصاروخين، يوم الجمعة، حسب ما نقلته وكالة أسو شيتد بريس التي أشارت إلى إصابة 14 شخصا في تلك الهجمات.

ووقعت ثلاث هجمات بواسطة طائرات بلا طيار في وقت سابق هذا الأسبوع، بما في ذلك غارة على مخبأ كان يشتبه في اختفاء أحد أمراء الحرب فيه وأسفرت عن مقتل 5 أشخاص.

وزادت وتيرة الهجمات منذ تولي باراك أوباما رئاسة الولايات المتحدة سنة 2008.

وأدت الهجمات إلى القضاء على عدد من المقاتلين إلا أنها تسببت بمقتل مدنيين أيضا.

ولا تؤكد الولايات المتحدة عادة عمليات الطائرات من دون طيار غير أن محللين يقولون إن القوات الأمريكية فقط تمتلك القدرة على نشر مثل هذه الطائرات في المنطقة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك