كينيا: ارتفاع ضحايا الاضطرابات في مومباسا إلى أربعة قتلى

آخر تحديث:  الأربعاء، 29 أغسطس/ آب، 2012، 10:46 GMT

أحداث شغب في مومباسا بعد مقتل رجل دين مسلم

أطلقت الشرطة الكينية القنابل المسيلة للدموع لتفريق المحتجين الذين نهبوا المحلات وأحرقوا المتاريس لليوم الثاني في مدينة مومباسا الساحلية. تأتي هذه الأحداث بعد مقتل احد الأئمة المتشددين اثر تعرضه لرصاص مجهولين.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قالت الشرطة في كينيا إن عدد ضحايا الاحتجاجات العنيفة في مدينة مومباسا الكينية بسبب مقتل رجل دين مسلم ارتفع إلى أربعة قتلى.

ومن بين الضحايا مدني، وثلاثة من الشرطة كانت قد ألقيت عليهم قنابل يدوية.

ويفيد المراسلون بوجود مكثف للشرطة في المدينة عقب يومين من الاضطرابات بسبب مقتل رجل الدين عبود روغو محمد على يد مسلح مجهول.

وقال بعض المحتجين إن السلطات كانت وراء مقتل روغو.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية والأمم لامتحدة قد اتهمتا محمد بمساندة المقاتلين الإسلاميين في الصومال.

وكانت السفارات الأجنبية في كينيا، ومن بينها سفارات بريطانيا وفرنسا، قد أصدرت تحذيرات لمواطنيها قبل التفكير في السفر إلى مومباسا التي تعد وجهة سياحية مشهورة.

منع من السفر

وكان روغو على قوائم عقوبات الولايات المتحدة وهيئة الأمم المتحدة بدعوى دعم حركة الشباب الصومالية المرتبطة بالقاعدة.

كينيا

الأمم المتحدة وأمريكا اتهمته بدعم حركة الشباب في الصومال

وكانت الأمم المتحدة قد منعته من السفر وجمدت أصوله في شهر يوليو/تموز الماضي بزعم تقديمه "دعما ماليا وماديا ولوجيستيا أو تقنيا للشباب".

واتهمته بأنه "الزعيم الإيديولويجي الرئيسي" لمجموعة الهجرة الكينية، والمعروفة أيضا كوجهة للشباب المسلمين، والتي ينظر إليها كحليف مقرب لحركة الشباب.

وأضافت الأمم المتحدة إنه "استعمل الجماعات المتشددة كطريق للتطرف ولتجنيد أفارقة منطقة الساحل من أجل استمرار الأنشطة العسكرية العنيفة في الصومال".

وفي سنة 2005 بريء محمد من تهم القتل المرتبطة بهجمات وقعت سنة 2002 على فندق كان يقيم به سياح إسرائيليون أدت إلى مقتل 12 شخصا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك