كندا: اعتداء مسلح على تجمع لحزب كيبيك الانفصالي في مونتريال

آخر تحديث:  الأربعاء، 5 سبتمبر/ أيلول، 2012، 06:18 GMT

كندا: إطلاق نار خلال كلمة رئيسة الوزراء المنتخبة

قتل شخص واصيب آخر بجروح بالغة حين اطلق مسلح النار خلال القاء رئيسة الوزراء المنتخبة في اقليم كيبيك الكندي بولين ماروا، خطاب الفوز في قاعة حفلات في مونتريال. وقالت الشرطة الكندية انها اعتقلت منفذ الهجوم.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

فتح مسلح النار في تجمع سياسي لحزب (بارتي كيبيكوا) الانفصالي في مدينة مونتريال الكندية، فاصاب شخصين توفي واحد منهما لاحقا.

وكان المسلح قد دخل الى مسرح (متروبوليس) في مونريال عندما كانت زعيمة الحزب الناطق بالفرنسية والذي يهدف الى فصل اقليم كيبيك عن كندا، بولين ماروا، تلقي كلمة بعد الفوز الضئيل الذي حققه الحزب في الانتخابات المحلية التي جرت يوم الثلاثاء.

ولم تصب ماروا باذى في الحادث.

ولم يتضح ما اذا كان المسلح، الذي القت الشرطة عليه القبض، كان يستهدف ماروا في هجومه.

وتقول الشرطة إنها لا تعلم بعد السبب الذي دفع بالمسلح الذي يبلغ من العمر 50 عاما الى اقتراف فعلته، ولكنه صرخ - بالفرنسية - عندما اقتادته الشرطة الى الحبس "ان الانجليز يصحون."

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك