داخل مدرسة لملكات الجمال من الأطفال في فنزويلا

آخر تحديث:  الاثنين، 3 سبتمبر/ أيلول، 2012، 16:03 GMT
مدرسة ملكات الجمال

مدرسة ملكات الجمال في فنزويلا

قدمت فنزويلا العديد من ملكات الجمال الناجحات، وفازت بمسابقتي ملكة جمال العالم وملكة جمال الكون خمس مرات. ولا يرى الناس في فنزويلا خطأ في أن تلتحق فتيات صغيرات في سن الرابعة بمدارس للجمال لتضعهن على طريق النجومية.

وكانت الزيارة إلى مدرسة غيسيلا للجمال في ضواحي كاراكاس تجربة فريدة.

تقوم المدرسة، والتي كانت من قبل فيلا تحمل طراز الستينات، بتعليم الفتيات كل شيء، بداية من الطرق المختلفة للمشي، إلى كيفية حمل كأس النبيذ بطريقة صحيحة.

الفتيات من سن الرابعة وحتى الرابعة والعشرين يتم اختيارهن ببراعة، ويتم اختيار الفتيات الأكبر سنا لارتداء أحذية الكعب العالي الذي يبلغ 12 سم.

وتقول أندريا رييس وهي تقوم بتعليم الفتيات مهارات المشي فوق المنصة: "يجب أن يكون الشعر نظيفا دائما، ويجب أن يبدو المكياج طبيعيا، ويجب دائما أن ترتدي الفتيات الكعب العالي."

وأندريا هي ابنة أخ غيسيلا رييس مؤسسة المدرسة والتي كانت ملكة جمال قبل ذلك.

وتصف أندريا العمل بمدرسة الجمال بأنه عمل عائلي، وتقول: "هذه لغتنا لأننا نشأنا بها منذ أن كنا صغارا."

وفي الطابق العلوي من المدرسة، انضممت لأحد فصول أندريا ريس، حيث يتم تعليم الفتيات الأكبر سنا كيفية المشي على ممر خشبي تكسوه المصابيح.

وتأتي الفتيات إلى المدرسة بمختلف الأحجام والأشكال، ويحقق البعض منهن نجاحا أكثر من غيرهن، وخاصة في مشية الثقة مع ارتداء الكعل العالي.

وتكسو جدران الغرفة مرايا من جميع الجهات حتى تتمكن الفتيات من رؤية أنفسهن وهن يؤدين التدريبات، وأشكال المشي المختلفة.

وهذه فتاة تدعى لينت في الثامنة عشر من عمرها، وهي متسابقة واعدة تحضر إلى كاراكاس لقضاء فصل الصيف قادمة من جزيرة قريبة من أوروبا.

وتقول لينت: "أريد أن أعد نفسي للمشاركة في مسابقة جمال أوروبا، وبعدها للمشاركة في مسابقة ملكة جمال الكون، وأعتقد أن فنزويلا بلد جيد لإعداد الفتيات للمشاركة في مثل هذه المسابقات."

لقد حققت فنزويلا نجاحا استثنائيا في مسابقات الجمال الدولية، ولديها صيغة واضحة لاختيار المتسابقات اللاتي يرقن للجنة التحكيم على مستوى العالم.

ويتم التعامل مع مسابقات الجمال في فنزويلا بنفس الاهتمام الذي تعامل به المسابقات الرياضية في أماكن أخرى.

كما يتم إعداد الكثير من فتيات فنزويلا في سن مبكرة للمنافسة في مسابقات ملكات الجمال.

ومن بين 160 فتاة يحضرن لمدرسة غيسيلا، تتراواح أعمار الأغلبية منهن ما بين أربعة إلى 11 عاما.

ويشجع الآباء في كثير من الأحيان فتياتهم للحضور إلى المدرسة، آخذين في الاعتبار أن نجاحهن كملكات للجمال، سيؤمن لهن مستقبلا كشهيرات وشخصيات عامة.

وقد خرجت المدرسة خريجات لها أسماء لامعة في فنزويلا، مثل ديانا مندوزا التي أصبحت ملكة لجمال الكون عام 2008.

وبعد عملية الإحماء، تطلب أندريا من الفتيات المشي فوق المنصة، الواحدة تلو الأخرى، بينما تجلس الفتيات الأخريات للمشاهدة.

ثم تقوم الفتيات بعرض آرائهن وأي نقد لديهن تجاه أداء زميلاتهن، ثم يأتي دور فتات أخريات.

وتتحدث أندريا عن نفسها بشكل واقعي وتقول: "ليست لدى الخصائص المناسبة لأكون متنافسة في مسابقة ملكة جمال فنزويلا، فطولي يبلغ 1.60 سم، وينبغي أن يبلغ طول المتسابقة 1.70 سم على الأقل."

وفي هذا الفصل المكون من 20 طالبة، ربما تخرج فتاة أو أكثر للمشاركة في المسابقة، وتكون لديها فرصة للمنافسة على اللقب، والذي يمنح في أغسطس أو سبتمبر من كل عام.

وكان الزعيم الأسطوري لمسابقات الجمال في فنزويلا أوسميل سوزا يجري هذه المسابقات منذ عام 1969، وهو شخص يرجع إليه الفضل بشكل كبير في أنه كان القوة الدافعة وراء نجاح فنزويلا على الصعيد الدولي.

وتحتاج الفتيات التي تشارك في المسابقة الوطنية إلى قضاء ساعات طويلة في صالات الألعاب الرياضية، ومراقبة نوعية الطعام الذي يتناولنه، كما يمكن إجراء عمليات تجميل كضرورة للنجاح.

وماذا تقدم المدرسة للفتيات التي لا تتمتع بالقدر الكافي من الجمال؟

تقول أندريا: "أحاول تصحيح بعض العيوب قدر المستطاع، وذلك لتبدو الفتاة أكثر أنوثة، وأحيانا يتعلق الأمر بتطوير الشخصية، والقدرة على إقامة حوار مع الأخرينا، أو التحدث أمام حشد من الناس."

وتصر أندريا على أن تشجع تلميذاتها على التركيز أيضا على مهارات اجتماعية قيمة، بجانب سمات الجسد، تساعدها في حياتها خارج المدرسة.

وتقول أندريا: "الفتاة التي تكرس نفسها هنا لمجرد الجمال فقط، ستموت من الجوع إذا لم تنجح في الحصول على لقب ملكة جمال فنزويلا."

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك