الجيش الأفغاني: احتجزنا وطردنا مئات الجنود لضلوعهم في مهاجمة قوات الناتو

آخر تحديث:  الخميس، 6 سبتمبر/ أيلول، 2012، 04:00 GMT
أفغانستان

هجمات أفراد الجيش والشرطة الأفغانية على قوات الناتو تقلق الحلف

أعلنت وزارة الدفاع الافغانية احتجاز أو طرد مئات الجنود لـ"صلتهم بالمتمردين" وضلوعهم في مئات الهجمات على قوات حلف شمال الأطلسي "ناتو" في أفغانستان.

وقالت الوزارة الأربعاء إن الجيش الأفغاني أقدم على هذه الخطوة في إطار سعيه لوقف الهجمات المتزايدة التي يشنها جنود منشقون على القوات الأجنبية.

وقد قتل نحو45 من أفراد هذه القوات خلال عام 2012 في هجمات شنها جنود أو رجال شرطة أفغان.

وتقول التقديرات إنه في شهر آب/اغسطس الماضي كان ثلث الخسائر في صفوف القوات الاجنبية في أفغانستان ناجما عن مثل هذه الهجمات.

وكان اندرس فوج راسموسن الامين العام للناتو قد عبر عن قلقه العميق من تلك الهجمات.

وقال زاهر عظيمي المتحدث باسم وزارة الدفاع للصحفيين في كابول "سرح أو احتجز المئات بعد اكتشاف ما يشير الى صلات مع المتمردين. في بعض الحالات كان لدينا أدلة ضدهم وفي حالات أخرى كان لدينا مجرد شكوك."

وأضاف "استخدام الزي العسكري ضد القوات الاجنبية مثار قلق بالغ ليس لوزارة الدفاع فحسب بل للحكومة كلها".

وأكد عظيمي أن الرئيس الافغاني حامد كرزاي طلب من القوات الافغانية التوصل لسبل لوقف هذه الهجمات.

"قلق عميق"

وقد اتصل راسموسن بالرئيس الافغاني الأربعاء للتعبير عن "قلقه العميق" من هذه الهجمات.

وقالت كارمن روميرو المتحدثة باسم الحلف ان راسموسن "أكد على التزامنا المستمر بمهمة قوة المعاونة الامنية الدولية (ايساف) وأكد على ان الاستراتيجية مازالت في مسارها."

وأضافت "لكن الامين العام يشارك الرئيس كرزاي القلق من هجمات المنشقين."

وقالت ان "الرئيس كرزاي أكد للامين العام انه يبذل كل ما بوسعه لمنع حدوث مثل هذه الهجمات.

ومن ناحيته، قال الجنرال الاميركي جيمس تيري، قائد القوات الدولية في افغانستان انه سمع عن 200 الى 300 رجل طردوا ولكنه ينتظر الحصول على المزيد من التفاصيل.

واضاف للصحفيين في واشنطن عبر الفيديو من كابول انه يتوجب على السلطات الافغانية ان تقوم قريبا بمبادرة لتقييم حجم الخونة داخل قواتها المسلحة وفي الشرطة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك